01/08/2021

ريباز علي: نعمل على توسعة مركز الأطرافِ الصناعية في القامشلي

في لقاءٍ خاص، تحدث "ريباز علي" مديرُ مركزِ الأطرافِ الصناعيةِ في "القامشلي"، عن أهمِ الخدماتِ التي يقدمُها المركزُ والصعوباتِ التي واجهته، بالإضافةِ للخططِ والمشاريعِ المستقبلية.

عقبَ ست سنواتٍ من افتتاحِه واستمرارِه بخدمةِ المرضى بإمكانياتٍ محدودة، جرت توسعةُ مركزِ الأطرافِ الصناعيةِ في “القامشلي” وزيادةِ إمكانياتِه، بدعمٍ من المنظماتِ الدوليةِ الإغاثية.
وفي تصريحٍ خاص، تحدث مديرُ المركز “ريباز علي” عن الظروفِ التي تم فيها افتتاحُ المركز، حيث قال إنّ المركزَ كان مؤلفاً من غرفتين فقط، إلا أننا وبعدَ ثلاثِ سنوات، اضطررنا للانتقال لمركزِ أوسعَ نتيجةً لزيادةِ عددِ المرضى، والذين كانت غالبيتهم من فئةِ الشبابِ والأطفال.
وعن الحالاتِ المرضيةِ التي يستقبلُها المركزُ ويُعالجُها، قال “علي” إنّ الكثيرَ من الحالاتِ تكون نتيجةَ تشوهاتٍ خُلقية، ومنها ما ينتجُ عن حوادثٍ تستدعي بترَ أحدِ الأطراف.
وأضافَ “علي” إنّ المركزَ تطوعي، ولا يتقاضى أجوراً عن الخدماتِ التي يقدمها للمرضى، إذ أنّ المركزَ مدعومٌ وممولٌ من قبلِ الهلالِ الأحمرِ الكردي.
وعن الصعوباتِ التي يواجهها المركز، قال “علي” إنّ المركزَ يفتقرُ لمراكزِ الدعمِ النفسي والمعالجةِ الفيزيائية، وذلك صعّبَ من التعاملِ مع الأطفالِ الذين لم يتقبلوا الطرفَ الصناعيَ ولقوا صعوبةً في التعاملِ مع أطرافِهم الجديدة، فلذلك، نعملُ الآنَ على إنشاءِ مركزٍ جديدٍ على مستوى شمال شرق سوريا، ويضمُ ثلاثةَ أقسام وهي مركز الأطراف ومركزُ المعالجةِ الفيزيائية ومركزُ الدعمِ النفسي

‫شاهد أيضًا‬

اختتام أعمال المؤتمر الرابع لحزب الاتحاد السرياني باختيار رئاسة مشتركة جديدة

اختُتمت أعمال المؤتمر الرابع لحزب الاتحاد السرياني في سوريا، بانتخاب رئاسة مشتركة ومجلس جد…