05/08/2021

ماتاي حنا يتحدث عن الاستهدافات التركية لمحاور عين عيسى وتل تمر

في تصريحٍ له حول آخر المستجدات العسكرية التي تشهدها المنطقة، قال المتحدث الرسمي للمجلس العسكري السرياني، “ماتاي حنا”: أنه يوم أمس الأربعاء صعّدت قوات الاحتلال التركي وفصائلها الإرهابية من انتهاكاتها على خطوط الجبهات، حيث قامت بقصف مدفعي وبالدبابات مستهدفة محاور عين عيسى وتحديداً قرية الصفوية الواقعة على الطريق الدولي ام فور، الأمر الذي أسفر عن فقدان أربعة مدنيين لحياتهم وإصابة آخرين جراء القصف.
وفيما يتعلق بالوضع الحالي في ريف تل تمر، فقد أوضح “حنا” بأن “تركيا قامت باستهداف مناطق آهلة بالسكان المدنين وقصفها بالمدفعيات، مثل قرى أم الكيف والدردارة والشيخ علي والعبوش وغيرها، مما أدى لإصابة امرأة وفقدان عسكريين من قوات النظام السوري لحياتهم”
وأضاف “ماتاي” بأن قوات المجلس العسكري السرياني قامت باستخدام حق الدفاع المشروع والرد على الاستهداف التركي للمدنيين العزل في القرى الاشورية وغيرها من قرى تل تمر، موقعة خسائر فادحة في الأرواح والعتاد لدى قوات الاحتلال.
كما أبدت قوات المجلس العسكري السرياني على خطوط الجبهات جهوزية تامة واستعداداً كبيراً تحسباً لأي استهداف غادر يشنه العدو التركي وفصائله الإرهابية.
واختتم المتحدث الرسمي تصريحه بالتأكيد على استمرار المجلس العسكري السرياني في السير بواجبه نحو حماية قرى الخابور والمدنيين العزل والدفاع عنهم، وذلك بالتعاون مع قوات مجلس تل تمر العسكري، كما طالب المجتمع الدولي باتخاذ موقف واضح من الانتهاكات التركية السافرة على قرى الخابور.
هذا وأصدرت قوات سوريا الديمقراطية والإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، بيانات استنكار وتنديد للقصف التركي السافر على عين عيسى وريف تل تمر.

‫شاهد أيضًا‬

وفاة شابة سريانية مسيحية اثر غرق المركب اللبناني قبالة سواحل طرطوس

بعد انباء تداولتها وسائل اعلام في الداخل السوري عن فقدان الشابة المسيحية السريانية “…