02/10/2021

عقوبات أوروبية من نوع آخر على تركيا وضغوطات أمريكية تلوح في الأفق

باتت الحكومةُ التركيةُ برئاسةِ “رجب طيب أردوغان” منبوذةً من قبلِ المجتمعِ الدولي وحتى من شركائِها في حلفِ شمالِ الأطلسي، وذلك نتيجةً لتحركاتِها وتدخلاتِها السافرةِ في دولِ المنطقة، كسوريا والعراقِ وليبيا وأرمينيا، ودعمِها وتمويلِها وتدريبِها للجماعاتِ المسلحة، إضافةً لاعتدائِها على مصالحِ شركائِها في منطقةِ البحرِ المتوسط، وبناءً عليه، وكوسيلةٍ للضغطِ على تركيا ومعاقبتِها على أفعالِها، وقعت فرنسا واليونان شريكَتَي تركيا في حلفِ “الناتو”، اتفاقيةً لتزويدِ اليونانِ بثلاثِ فرقاطاتٍ حربيةٍ فرنسيةٍ من طرازِ “بيلارا”
ويأتي هذا تنفيذاً لوعودِ الدولِ الأوروبيةِ بحمايةِ اليونان وقبرص من الانتهاكاتِ التركيةِ المستمرة.
وذكر الرئيسُ الفرنسي “إيمانويل ماكرون” الذي وقعَ الاتفاقَ مع رئيسِ الوزراءِ اليوناني “كيرياكوس ميتسوتاكيس” منذُ أسابيع، أنّ الاتفاق ستكون له نتائجٌ جيوسياسيةٌ كبيرة، لاسيما في شرقِ البحرِ المتوسط، حيث توجدُ خلافاتٌ بين تركيا واليونان بشأنِ مواردِ الطاقة.
ورداً على ما سبق، اعتبرت “أنقرة” أنّ الصفقة موجهةٌ ضدَها، وأنّها تهددُ استقرارَ المنطقةِ وتضرُ بحلفِ “الناتو”، وأضافت بأنّها تأتي في إطارِ جهودٍ “أثينا” لتحقيقِ مزاعمِها المتعلقةِ بالمنطقةِ البحريةِ والمجالِ الجوي، على حدّ وصفِها.
وتأتي تلكَ الصفقةُ قبيلَ أيامٍ من عقدِ جولةِ محادثاتٍ بين تركيا واليونان في “انقرة”، لمعالجةِ الخلافاتِ بينَ البلدين.
ومن جانبٍ آخرَ للضغوطاتِ المتزايدةِ على “أنقرة”، قالت “ويندي شيرمان” نائبةُ وزيرِ الخارجيةِ الأمريكي خلال مؤتمرٍ صحفي، إنّ قضيةَ شراءِ تركيا للمنظوماتِ الدفاعيةِ الروسيةِ من طرازِ “إس أربعِمئة” لا تزالُ عالقة، وندعو تركيا على كل المستوياتِ وعند كلِ الفرص إلى عدمِ إبقاءِ تلكَ المنظومات، والامتناعِ عن اقتناءِ أي معداتٍ عسكريةٍ روسيةٍ إضافية.
وأضافت “شيرمان” بأنّ الإدارةَ الأمريكيةَ تؤكدُ لتركيا بوضوحٍ ماهيةَ التبعاتِ التي ستواجهُها في حالِ التقدمِ في هذا الاتجاه، في إشارةٍ لعلمِ تركيا بالأخطاءِ التي اقترفتها، ومعرفتِها تمامَ المعرفةِ ثمنَ المُضيِ بنواياها.
ويُشارُ إلى أنّ تصريحاتِ “شيرمان” تأتي بعدَ أيامٍ من لقاءِ “أردوغانِ” بنظيرِه الروسي “فلاديمير بوتين” في “سوتشي”، والذي يُعتبرُ خرقاً لتعهداتِ تركيا في حلفِ شمالِ الأطلسي.

‫شاهد أيضًا‬

مع إعلان تركيا نيتها شن عملية عسكرية جديدة على الشمال السوري، ما موقف أمريكا من ذلك

عقب إعلان استمرار دعمه لقوات سوريا الديمقراطية ورفضه للهجمات التركية على الشمال السوري، اس…