04/10/2021

البطريرك الراعي ينتقد تقاعس الحكومة اللبنانية في حماية القضاء

عقبَ تجميدِ التحقيقِ في قضيةِ انفجارِ مرفأ “بيروت”، إثرَ تهديداتٍ وُجِهت للمحققِ العدلي القاضي “طارق بيطار”، وتدخلاتٍ من قبلِ “حزب الله” وبعضٍ من أعضاءِ الحكومةِ اللبنانيةِ السابقة، وجّه قداسةُ البطريركِ السرياني الماروني الكاردينال “مار بشارة بطرس الراعي”، وخلالَ عظتِه يومَ الأحد، انتقاداً شديدَ اللهجةِ للحكومةِ اللبنانيةِ الجديدة.
حيث قال إنّ الضغطَ السياسيَ على “بيطار” أضعَفَ سلطةَ القضاء، ويمكن أن يهددَ استمرارَ المساعداتِ الدوليةِ للبنان.
وأضاف بأنّ من الصعبِ الإصرارُ على التحقيقِ في جريمةِ المرفأ، ولا يمكنُ الدفاعُ عن المحقّقِ العدلي والقضاء، وصحيحٌ أنّه لا يجوز للحكومةِ التدخلُ في شؤونِ القضاء، إلّا أنّ من واجبها التدخلُ لوقفِ كل تدخلٍ في شؤونِ القضاء.
ويُذكرُ أنّ “بيطار” ليسَ أولَ محققٍ يتم تعطيلُ عملِه وتحقيقاتِه بقضيةِ المرفأ، إذ سبق وأن تم عزلُ القاضي “فادي الصوان” في شباطَ الماضي لأسبابٍ مماثلة.

‫شاهد أيضًا‬

الجبهة المسيحية تؤكد على موقفها في الفيدرالية والحياد

عقدت الجبهة المسيحيّة اجتماعها الدوريّ في مقرّها في الأشرفيّة يوم الأمس وأصدرت بيان تلاه أ…