06/10/2021

مندوبة بريطانية لدى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية: “يجب على سوريا تقديم توضيحات بشأن الهجوم المزعوم بالسلاح الكيميائي في دوما”

دعت الدولُ الغربيةُ سوريا للسماح بدخولِ مفتشي منظمةِ حظرِ الأسلحةِ الكيميائية لأراضيها، متهمةً “دمشق” بانتهاك التزاماتها بشأن الأسلحةِ الكيميائية.
وبهذا الصدد، أشارت المندوبةُ البريطانيةُ لدى المنظمة “جوانا روبر”، إلى أنّه يتوجبُ على سوريا تقديمُ توضيحاتٍ بشأن مصيرِ الأسطوانتين اللتين تم العثورُ عليهما في موقعِ الهجومِ بالسلاحِ الكيميائيِ في مدينةِ
دوما”، عامَ ألفينِ وثمانيةَ عشر.
وفي سياقٍ ذي صلة، أعربَ المديرُ العام للمنظمةِ آنفةِ الذكر “فرناندو أرياس”، عن قلقه إزاءَ المماطلةِ في المناقشاتِ مع “دمشق”، مؤكداً أنّ المنظمةَ لن ترسل فريقَ المفتشين، ما لم يتم إصدارُ تأشيراتِ الدخولِ لجميعِ أعضائه
ويُشارُ إلى أنّ الهجماتِ الكيميائيةَ الأخيرةَ في سوريا، وقعت بعدَ إعلانِ النظامِ السوري التخلصَ من ترسانتِه الكيميائيةِ بشكلٍ كامل.

‫شاهد أيضًا‬

أمريكا تدعو لوقف فوري لخفض التصعيد

في إطار ردود الفعل الأمريكية جراء التصعيد التركي على مناطق شمالي وشرقي سوريا أكد المبعوث ا…