08/10/2021

وفدٌ من سهل نينوى يلتقي مع وزير العدل العراقي في بغداد

قام وفد ديني وحكومي من منطقة سهل نينوى بزيارة وزير العدل العراقي “فاروق أمين الشوّاني” وذلك بمكتبه في بغداد.
ضم الوفد الزائر المطران ‏”مار يوحنا بطرس موشي” رئيس أساقفة الموصل وتوابعها للسريان الكاثوليك، ‏ المطران “مار افرام يوسف عبا” رئيس أساقفة بغداد للسريان الكاثوليك ‏والنائب البطريركي على البصرة والخليج العربي، المهندس “عصام بهنام متي” قائممقام قضاء الحمدانية، الأب الكاهن “مجيد عطا الله” أمين ‏سر المطرانية، و”أنور عيسو” مدير الأمن الوطني لقضاء الحمدانية.
وخلال استقباله للوفد، قال الوزير فاروق “إن المسيحيين يشكلون رافداً مهماً من روافد العراق بتنوعه الديني والقومي وهم جزء مهم من النسيج العراقي”
كما عبّر الوزير عن تضامنه مع المسيحين والأيزيديين، وكل المكونات التي تعرضت للظلم والتهجير والقتل على يد ‏تنظيم داعش الإرهابي.
وأكد الوزير على ضرورة تكاتف الجهود لترسيخ ‏الأمن والتعايش السلمي بين جميع مكونات وأطياف الشعب ‏العراقي. ‏
ومن جانبه، أثنى الوفد الزائر على الجهود المبذولة من قبل وزارة العدل، وتضامن الوزير مع ‏الشعب السرياني الاشوري الكلداني في العراق، فيما تعرض له من ويلات، متمنين للوزير التوفيق والنجاح في عمله لما فيه خدمةً للشعب العراقي.

‫شاهد أيضًا‬

العراق: المادة 140 لغم لمكونات شعبنا في نينوى

تحت سقف منزل الرئيس السابق جلال طالباني في اجتمع في وقت سابق تحالف “إدارة الدولةR…