14/10/2021

إطلاق سراح راهبة كولومبية كانت قد اختطفت قبل نحو خمسِ سنوات في مالي

أعلنت الرئاسةُ في مالي إطلاقَ سراحِ الراهبةِ الكولومبيةِ “جلوريا سيسيليا نارفايز”، والتي كانت قد اختُطِفَت قبل نحوِ خمسِ سنواتٍ بالقربِ من بلدةِ “كوتيالا” جنوبيَ البلاد، بالقربِ من حدودِ “بوركينا فاسو”
“مارتا لوسيا راميريز” نائبةُ الرئيسِ ووزيرةُ الخارجيةِ الكولومبية، أفادت بأنّها في غايةِ السعادةِ لسماعِ نبأِ تحريرِ مواطنتِهم، وأضافت بأنّ السلطاتِ الكولومبيةَ كانت تعمل على مدارِ عدةِ أشهرٍ لتحقيقِ هذا الهدف، حيث طرح الرئيسُ “إيفان دوكي” القضيةَ شخصيًا مع زعماءِ مالي والسنغال وغانا.
وذكرت “راميريز” إنّها تمكنت خلال زيارتِها الأخيرةِ لـ “باريس” من تحليلِ آخرِ دليلٍ على وجودِ الراهبةِ قيدَ الحياة، وأنّها طلبت من الحكومةِ الفرنسيةِ المساعدةَ في جهودِ إنقاذِ الراهبةِ الفرانسيسكانية.
ويذكر أنّ السلطاتِ الكولومبيةَ كانت قد قالت عامَ ألفينِ وثمانيةَ عشر، إنّ خليةً تابعةً للقاعدةِ تحتجزُ الراهبة، وطالبت بفديةٍ لإطلاقِ سراحها، غيرَ أنّ الرئاسةَ الماليةَ لم توضح فيما إذا تم إطلاقُ سراحِ الراهبةِ بفديةٍ أو بدونِها.
ويُذكرُ أنّ الراهبةَ وعقبَ إطلاقِ سراحِها، التقت بقداسةِ البابا “فرنسيس

‫شاهد أيضًا‬

الأمن الإيراني يستدعي نواب ومستشاريين على خلفية الانتقادات للنظام.

لا مكان لقول “لا” في إيران، فالنظام منشغل في قمع الاحتجاجات المتجددة يومياً في…