16/10/2021

حزب الإتحاد السرياني العالمي يدعو إلى تشكيل جبهة سيادية مسيحية لتحرير لبنان من هيمنة حزب الله”

عقب الأحداث الدامية التي شهدها صباح أمس، محيط القصر العدلي ببيروت والتي راح ضحيتَها ستة قتلى وعشرات الجرحى، أجرت فضائية سورويو تي في، لقاءً خاصاً إستضافت فيه عبر الإسكايب من لبنان رئيسَ حزب الإتحاد السرياني العالمي إبراهيم مراد، ومن السويد الإعلامي السرياني بيير ساووق.
خلال اللقاء، شجب الضيفان إدعاءات حزب الله وحركة أمل الشيعييْن اللذين زعما في بيان مشترك، أن أحداثَ القصر العدلي كان الهدف منها جرَّ البلاد نحو فتنة طائفية بشعة، حيث كشف مراد أن الأدلة والبراهين وشهود العيان أكدوا أن ما حصل في منطقة القصر العدلي كان عبارة عن مسرحية مفبركة من قبل حزب الله وأزلامه، كان الغرض منها توجيه رسالة مفادها إما عزل القاضي طارق بيطار أو تعريض السلم الأهلي في لبنان للخطر. لكن حزب الله فشل في طرح هذه المعادلة، بحسب مراد الذي طالبه بكف يده عن المشروع الإيراني في المنطقة وتسليم سلاحه غير الشرعي للجيش.
في السياق ذاته، أكد ضيفا حلقة أمس، على مهنية القاضي بيطار وتعاطيه مع ملف تفجير مرفأ بيروت بما يستوجبه القانون، وأشارا إلى أن هذا ما يغيظ حزب الله ويسقط ورقة التوت عن جرائمه بحق الشعب اللبناني.
من جهته، إعتبر مراد أن حكومة نجيب ميقاتي لا يمكنها إحداث أي تغيير في المشهد السياسي أو إصلاح الوضع الإقتصادي للبنان، كونها حكومة حزب الله، داعياً الشعب اللبناني للنزول إلى الشوارع وتحديد مطالبه بالتغيير كي يستجيب المجتمع الدولي لأزمته الراهنة ويتحرك لإنقاذ لبنان وشعبه.
مراد دعا أيضاً إلى تشكيل جبهة سيادية وطنية مسيحية تكون قادرة على فهم وتلبية متطلبات الشارع المسيحي في لبنان، مشيراً إلى أن الفيدرالية هي النظام السياسي الأنسب للتركيبة اللبنانية ولإستعادة الزخم والحضور المسيحي الذي يفتقده لبنان وجميع المسيحيين في الشرق الأوسط. كما دعا مراد، الأحزاب المسيحية إلى الوحدة والتكاتف في هذه المرحلة المصيرية للبنان، من أجل الإنتصار على التحديات التي تشهدها المنطقة.

‫شاهد أيضًا‬

“إبراهيم مراد” يدعو لمواجهة مليشيا حزب الله بكافة الوسائل المتاحة

قال رئيس حزب الاتحاد السرياني العالمي “إبراهيم مراد” إن من يعتقد أو يظن أن ميل…