23/10/2021

التحالف الدولي يعلن عن مقتل قيادي بارز في تنظيم القاعدة بضربة جوية، بعد تعرض قاعدة التنف لهجومٍ صاروخي.

أعلن المتحدث باسم القيادة المركزية الأميركية، جون ريجسبي، مقتل القيادي البارز في تنظيم القاعدة عبد الحميد مطر، خلال ضربة جوية نفذتها القوات الامريكية بطائرة مسيرة من طراز “إم كيو-9″، في منطقة سلوك شمال سوريا
واعتبر جون أن مقتل هذا القيادي سيضعّف من قدرة التنظيم الإرهابي على التخطيط للمزيد من الهجمات التي تهدد العالم.
وقال ريجسبي إن تنظيم القاعدة لا يزال يشكل تهديدا للولايات المتحدة وحلفائها، وأن التنظيم يستخدم سوريا كملاذ آمن لإعادة تشكيل نفسه والتنسيق مع فروع خارجية والتخطيط لعمليات في الخارج.
ولم يذكر المتحدث ما إذا كانت الضربة الجوية جاءت كردٍ على هجومٍ استهدف قاعدة للتحالف الدولي جنوب سوريا قرب الحدود مع العراق والأردن، وهي قاعدة التنف العسكرية، التي تم استهدافها منذ يومين بالطائرات المسيرة والصواريخ.
وبحسب البيت الأبيض لم يسفر الهجوم عن أي إصابات في صفوف القوات الامريكية العسكرية، في حين اتهمت وسائل إعلام أمريكية، فصائل مدعومة من إيران بتنفيذ الهجوم.

‫شاهد أيضًا‬

مجلس رؤساء الكنائس الكاثوليكية في سوريا يعقد اجتماعاً في دمشق

عقد مجلس رؤساء الكنائس الكاثوليكية في سوريا، يوم أمس الخميس، اجتماعاً في مقرّ مطرانية دمشق…