24/10/2021

منظمة حقوق الإنسان في الجزيرة تطالب بإنهاء الاحتلال التركي في المناطق السورية

في ذكرى مرور عامين على احتلال تركيا لمدينتي رأس العين وتل أبيض أصدرت منظمة حقوق الإنسان في الجزيرة بياناً قُرئ أمام مقر مفوضية الأمم المتحدة في مدينة القامشلي من قبل الرئيسة المشتركة للمنظمة “أفين جمعة”.
وأشار البيان إلى أن هذا الاحتلال أدى لنزوح آلاف المدنيين من مناطقهم بعد ارتكاب جرائم حرب بحقهم، ودمار البنى التحتية، وعلى الرغم من قرار وقف إطلاق النار الذي أعلن بضمانة أمريكية روسية، إلا أن الحملة العسكرية التركية لم تتوقف.
وأكد البيان أنه تم إحداث عملية تغيير ديمغرافي كبيرة في المنطقة عبر استقدام عوائل المسلحين السوريين والاجانب، فضلاً عن عمليات التسلل التي يقومون بها، واستمرار القصف الممنهج للقرى والمدن المتاخمة لخط الجبهة.
وتقدمت منظمة حقوق الإنسان في الجزيرة خلال بيانها بجملة من المطالب كان من بينها، العمل على إنهاء الاحتلال التركي للمنطقة ونشر قوات حفظ سلام دولية للإشراف عليها، والعمل على إعادة جميع المحتجزين السوريين الذين تم نقلهم من المناطق السورية المحتلة إلى تركيا.
العمل على إرسال لجنة التحقيق الدولية الخاصة المستقلة المعنية بسوريا إلى المناطق المحتلة، للتحقيق في الانتهاكات ورفع التقارير بها، وضمان معاقبة المسؤولين وإلزام السلطات التركية بالتحقيق في تلك الانتهاكات ومعاقبة المسؤولين عنها
كما طالب البيان أيضاً بتأمين عودة آمنة للمهجّرين قسراً وضمان عدم الاعتداء عليهم وعلى أملاكهم، والكشف عن مصير المخطوفين والمتعقلين داخل السجون وإطلاق سراحهم، وأخيراً إيقاف قصف المدن والقرى الآمنة وعدم استهداف المدنيين.

‫شاهد أيضًا‬

مظلوم عبدي.. الاحتلال التركي يسعى لنسف إنجازات قسد في محاربة الإرهاب

في ظلِّ القصفِ والغاراتِ الجويةِ التي يشنُّها الاحتلالُ التركيُّ ومع استمرارِ تهديداتِه بش…