28/10/2021

التحالف الدولي يفصح عن إنتقال قتالي تكتيكي يلبي المتطلبات المهمة في سوريا و العراق

عن الإنتقال القتالي التكتيكي للتحالف الدولي أفاد العميد البريطاني ريتشارد بيل، نائب القائد العام لقوة المهام المشتركة – عملية العزم الصلب بإنّ مهمتهم ستستمر، ولن تتغير بشكل كبير عما يقوموا به في الوقت الحاضر”. واضاف أنهم سيواصلوا العمل من خلال تقديم المشورة والمساعدة والتمكين للحكومة العراقية و القوات الشريكة قوات سوريا الديمقراطية.
وأشار إلى أن شركاؤهم اثبتوا بأنّهم قادرين ، و سيواصلو إلتزامهم بعملية الإنتقال من الدور القتالي والذي يشمل القوات والأصول التابعة لهم لضمان تحقيق هزيمة داعش الحتمية.
فيما ستواصل قوة المهام العمل مع القوات الشريكة لتقييم متطلبات المهمة، و في الآونة الأخيرة عادت طائرات أف-16التابعة للتحالف إلى موطنها في بلجيكا، في الوقت الذي أثبتت القوات المحلية الشريكة قدرتها وتمكّنها من إجراء الإسناد الجوي والقيام بضربات جوية.
وقد تجلى ذلك في المهمة الأخيرة للقوات الجوية العراقية، حيث نفذت 25 غارة جوية في وادي الشاي في كركوك، ودمرت 5 أوكار لداعش، بحسب اللواء يحيى رسول، الناطق الإعلامي للقائد العام للقوات المسلحة.
وأفاد العميد البريطاني ريتشارد بيل، بأنهم سيستمروا في رؤية أمثلة من هذا النوع، حيث تستجمع القوات الشريكة قواها لتحقيق هدف مشترك: وهو ضمان هزيمة فلول داعش بشكل حاسم، وحرمانهم من العودة مجددًا”. “ستكون بعض الأمثلة واضحة للعيان، مثل عملية نقل حاويات المواد، أو إعادة انتشار الوحدات القتالية. سنواصل العزم لتوفير أفضل أنواع الدعم لشركائنا في نفس الوقت الذي سيتم فيه نقل المعدات

‫شاهد أيضًا‬

مظلوم عبدي.. الاحتلال التركي يسعى لنسف إنجازات قسد في محاربة الإرهاب

في ظلِّ القصفِ والغاراتِ الجويةِ التي يشنُّها الاحتلالُ التركيُّ ومع استمرارِ تهديداتِه بش…