01/11/2021

بلدية سودرتاليا تخصص ميزانية لبناء نصب تذكاري لمجازر السيفو
المقدمة:
أعلن التلفزيون السويديُ تخصيصَ بلديةِ “سودرتاليا” ميزانيةً تُقدَّرُ بمليونَي كرونٍ سويدي، لبناءِ نصبِ تذكارٍ لمجازرِ “السيفو” في المدينة، وبدورِه أوضح فرعُ فضائيةِ “سورويو” في “سودرتاليا” الدورَ الذي لعبَه اعترافُ الحكومةِ السويديةِ بالمجازرِ في سيرِ انتخاباتِ عامِ ألفينِ وثمانيةَ عشر، وسلط الضوءَ على دورِ سكانِ المدينةِ بتسليطِ الضوءِ على قضيةِ “السيفو”
التفاصيل:
أعلنت هيئةُ البثِ السويديةُ “إس في تي” في “سودرتاليا”، أنّ الأحزابَ السياسيةَ توصلت لاتفاقٍ يقضي ببناءِ نصبٍ تذكاريٍ لمجازرِ شعبِنا السرياني الكلداني الآشوري “السيفو” في المدينة، وبميزانيةٍ وصلت لمليونَي كرونٍ سويدي، غيرَ أنّه لا توجدُ معلوماتٌ عن موعدِ الانتهاءِ من بناءِ النُصب.
هذا ويُشارُ إلى أنّ قضيةَ “السيفو” كانت ومنذُ سنواتٍ عديدة، قضيةً سياسيةً حساسةً للغايةِ في “سودرتاليا”، كما أنّ رئيسةَ البلدية “بويل غودنر” قالت بأنّ بناءَ النصبِ أمرٌ بالغُ الأهميةِ ويجبُ إنجازُه، نظراً لكونِ “سودرتاليا” مركزاً تجمعَ فيه العديدُ من أبناءِ الشعبِ السرياني الكلداني الآشوري وغيرِهم من الأقليات المسيحية، وأضافت “غودنر” أنّ هنالك موقعَين محتملين لبناءِ النصب، الأولُ وهو في ساحةِ المدينةِ الكُبرى، والثاني هو حديقةُ المدينة.
ومن جانبٍ آخر، وفي تصريحٍ لفضائيةِ “إس في تي”، أوضح “متين رهاوي” الذي عملَ سابقاً كسياسيٍ في المدينة، والذي استقالَ من حكومةِ رئيسِ الوزراءِ السويدي “ستيفان لوريل” بسببِ معارضتِه لسياساتِها، أوضح بأنّ “لوريل” لم يفِ بوعودِه حولَ الاعترافِ بقضيةِ مجازرِ “السيفو”، كما أوضحَ أنّ قضيةَ “السيفو” يتمُ استغلالُها واستعمالُها لتحقيقِ مكاسبٍ شخصيةٍ خلالَ الانتخاباتِ المقبلة، تماماً كما جرى خلالَ انتخاباتِ عامِ ألفينِ وثمانيةَ عشر.
وقال “رهاوي” أنّ الحزبَ الاجتماعيَ الديمقراطيَ له نفوذٌ كبيرٍ في “سودرتاليا”، غيرَ أنّ مواقفَه السلبيةَ إزاءَ قضيةِ “السيفو”، أدت لتناقصِ نفوذِه.
وجاءت تصريحاتُ “رهاوي” خلالَ التقريرِ الذي أعدّه “ديفيد مورو” لفضائيةِ “إس في تي”، والذي أجرى استطلاعاً لرأيِ سكانِ المدينةِ حولَ بناءِ النُصب، والذين أبدوا تأييداً كبيراً لاستذكارِ شهداءِ شعبِنا والشعبِ الأرمني واليوناني، الذين قضوا على يدِ المملكةِ العثمانيةِ عامَ ألفٍ وتسعِمئةٍ وخمسةَ عشر.

‫شاهد أيضًا‬

الأمم المتحدة تنشر تقريراً يثبت تورط تنظيم داعش بتطوير الأسلحة الكيماوية

نشر فريق تحقيق تابع للأمم المتحدة، تقريراً تضمن أدلة تؤكد قيام تنظيم داعش الإرهابي جرائم ض…