02/11/2021

اغلاق معبر اليعربية وتقاعس الأمم المتحدة أدى لتردي الخدمات في مخيمات شمال شرق سوريا

مع بداية فصل الشتاء وانتشار فيروس كورونا، والنقص الحاد في الأدوية, في ظل الحصار المطبق على الادارة الذاتية من ناحية المعابر, عقد مكتب شؤون النازحين واللاجئين في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا اجتماعه الدوري يوم الأحد بحضور إدارات المخيمات، ورئاسة مديرية شؤون النازحين في دير الزور.
وناقش الحضور أوضاع المخيمات في شمال وشرق سوريا والصعوبات التي تواجه إدارات المخيمات في ظل تقاعس الأمم المتحدة والمنظمات الإغاثية العاملة في المنطقة وعدم تقديمها المساعدات والخدمات للنازحين.
وفي ختام الاجتماع تطرّق الحضور لملف معبر تل كوجر الذي يعتبر الشريان الرئيس للمساعدات الإنسانية في شمال وشرق سوريا.
وسابقا حذر الرئيس المشترك لهيئة الشؤون الاجتماعية والعمل “شيخموس احمد” من ان هناك كارثة إنسانية نتيجة إغلاق المعابر من قبل مجلس الأمن الدولي عام 2019 نتيجة استخدام روسيا حق الفيتو لمنع دخول المساعدات من معبر تل كوجر, فقط عن طريق دمشق وهي مسألة سياسية بالدرجة الأولى نتيجة اتفاقيات فيما بين روسيا وتركيا والنظام السوري.

‫شاهد أيضًا‬

قوات سوريا الديمقراطية تنشر حصيلة الهجمات التركية خلال اليومين الماضيين

نشر المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية حصيلة الهجمات التركية على شمال شرق سوريا خلال …