06/11/2021

السلطات الأمريكية تتهم عنصر مخابرات صيني بالتجسس

في إطارِ الحربِ الباردةِ الدائرةِ حالياً بينَ الصين والولاياتِ المتحدة، والتي تتضمنُ عملياتِ تجسسٍ وسرقةِ أسرارٍ تجاريةٍ وعسكريةٍ وغيرِها، أعلنت وزارةُ العدلِ الأمريكيةُ أنّ هيئةَ محلفين اتحادية، أدانت جاسوساً تابعاً لوزارةِ أمنِ الدولةِ الصينية، بتهمةِ التآمرِ لسرقةِ أسرارٍ تجاريةٍ من شركاتِ الطيرانِ والفضاءِ الأمريكية.
الجاسوسُ الصيني المدعو “يانجون شو”، والذي يشغلُ منصبَ النائبِ الأولِ لرئيسِ مديريةِ أمنِ الدولةِ السادسةِ في مقاطعةِ “جيانغسو”، أُلقِيَ القبضُ عليه في “بلجيكا”، وتم تسليمُه للسلطاتِ الأمريكيةِ، في خمسِ تُهَمٍ تتعلقُ بالتجسس، وفي حالِ إدانتِه بكلِّ تلك التهم، سيواجه عقوبةً تصل إلى ستينَ عاماً، بالإضافةِ لغراماتٍ تصلُ إلى خمسةِ ملايين دولار.
هذا وخَلُصَت هيئةُ المحلفين المذكورةُ إلى أنّ “يانجون شو”، متورطٌ في التجسسِ ضدَّ شركاتِ الطيرانِ الأمريكية، ومن ابرزِها شركةُ “جي إي أفييشن” التابعةُ لشركةِ “جنرال إلكتريك”
وتعليقاً على تلكَ التطورات، قال مساعدُ مديرِ مكتبِ التحقيقاتِ الفيدرالي “آلان كوهلر جونيور”، إنّ المكتبَ يعمل مع عشراتِ الوكالاتِ الأمريكية لتبادلِ المعلوماتِ والوسائلِ لمكافحةِ عملياتِ التجسس الصينية، مضيفاً بأنّ الصينيين يعمدون لسرقةِ التكنولوجيا الأمريكية، بغيةَ تطويرِ جيشِهم واقتصادِهم.

‫شاهد أيضًا‬

مجلس اتحاد نساء بيث نهرين يصدر بياناً بخصوص اليوم العالمي لمناهضة للعنف ضد المراة

في البيان الذي اصدره مجلس اتحاد نساء بيث نهرين، تقدم بتقديره واحترامه لرئيس المجلس القومي …