08/11/2021

المجلس التنفيذي لشمال شرق سوريا يناقش آلية مكافحة عمليات التهريب وملاحقة الفاسدين

عقد المجلس التنفيذي في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا اجتماعاً موسعاً لكافة الهيئات الفرعية في المناطق الأخرى، وذلك في قاعة المجلس بمدينة الرقة.
حضر الاجتماع الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي بيريفان خالد وعبد حامد المهباش، ونوابهما “حسن كوجر، حمدان العبد، أمينة أوسي”، إلى جانب ممثلين عن الإدارة الذاتية في الإدارات المدنية السبعة.
وخلال الاجتماع تم عرض التقارير الشهرية ومناقشة الوضع السياسي والمشاريع المنفذة وقيد التنفيذ لعام 2021، بالإضافة لمناقشة الصعوبات التي واجهت العمل، والاستماع للآراء والمقترحات المقدمة، وضرورة مكافحة التهريب وآلية ضبطه.
وأكد المجتمعون ضرورة تفعيل الرقابة الفعّلية ووضع قوانين رادعة وعقوبات صارمة لكل من يتلاعب بقوت الشعب، وملاحقة المخالفين ومحاسبتهم واتخاذ الإجراءات اللازمة بحقهم.
نائبة الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي “أمينة أوسي”، أوضحت بأنه تم عقد اجتماع موسع مع عدة هيئات لضبط عمليات التهريب، والقرارات التي توصلوا إليها هي تشكيل لجان مراقبة في كل إدارة وتشديد المراقبة في المناطق الحدودية.
وأكدت “أوسي” أنه وفي غضون أسبوع سيتم تفعيل هذه اللجان ورفع تقارير بأعمالها إلى المجلس التنفيذي، حول آلية ضبط عملية التهريب كما سيتم اتخاذ أقسى العقوبات بحق المخالفين.

‫شاهد أيضًا‬

جدول زمني للقوات الأمريكية وقسد لعودة محاربة “داعش”

قال عضو في القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية محمود برخدان في تصريح لوكالة فرانس بريس،…