13/11/2021

أمريكا تحذر من محاولات التطبيع مع النظام السوري، وقطر تؤكد ضرورة محاسبة الاسد على جرائمه

عُقد مؤتمرٌ صحفيٌ مشترك في واشنطن بين وزير الخارجية الأمريكي “أنتوني بلينكن”، ونظيره القطري “محمد بن عبد الرحمن آل ثاني”، عقب زيارةٍ أجراها وزير خارجية الإمارات، “عبد الله بن زايد آل نهيان،” إلى دمشق ولقائه بالأسد.
وحول موقف الولايات المتحدة الامريكية من مساعي بعض حلفائها لتطبيع العلاقات مع حكومة دمشق، قال بلينكن “نحن نشعر بقلق من الرسائل التي تحملها بعض هذه الزيارات والاتصالات، ولا ندعم التطبيع، ونود أن نشدد على أن أصدقاءنا وحلفاءنا يتوجب عليهم الانتباه للرسائل التي يبعثونها”.
ومن جانبه صرّح وزير الخارجية القطري أن بلاده لا تفكر حالياً في تطبيع علاقاتها مع حكومة النظام السوري، مشيراً إلى أنه من الضروري محاسبة نظام الأسد على جرائمه، ومعرباً عن أمله في تقليل محاولات التطبيع من قبل الدول الأخرى.
ويُشار إلى أن دولة الإمارات كانت قد عارضت العام الماضي، قرار أمريكا بتطبيق “قانون قيصر” والذي يقتضي فرض عقوباتٍ على حكومة النظام السوري وحلفائه.

‫شاهد أيضًا‬

شمال شرق سوريا.. رسالة تضامن من البرلمان الكاتولوني

زار وفد ٌبرلماني كتالوني مدينة “القامشلي”، والتقى بمسؤولين من مقر دائرة العلاق…