16/11/2021

عقوبات جديدة تلوح بالأفق على دمشق من قبل الإتحاد الأوربي

نُشر الاتحاد الأوروبي على موقعه بياناً تضمن عقوبات لاحت بالأفق على نظام دمشق، شملت وزير الإعلام بطرس الحلاق، ووزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك عمرو سالم، ووزير الشؤون الاجتماعية والعمل محمد سيف الدين، ووزيرة الدولة ديالا بركات
وهدفت العقوبات التي فرضها الاتحاد الأوروبي إلى الضغط على النظام السوري لوقف العنف والتفاوض على تسوية سياسية دائمة للحرب السورية، بما يتماشى مع قرار مجلس الأمن الدولي 2254 ، وفقاً للبيان.
وكان قد أعلن الاتحاد الأوروبي في ايار الماضي تمديد عقوباته المفروضة على دمشق لعام آخر.
كما انه منذ عام 2011، وصل عدد الأشخاص المعاقبين من قبل الاتحاد الأوروبي بعد بإضافة الوزراء الأربعة الجدد، إلى 287 شخص يخضعون لحظر السفر وتجميد الأصول، بالإضافة إلى سبعين كيانًا يخضعون لتجميد الأصول، ووفقًا للبيان.
هذا ويذكر انه قد عُين الوزراء الأربعة المدرجون على قائمة العقوبات، قبل أربعة أشهر بموجب المرسوم رقم “208” الصادر عن رئيس السوري، بشار الأسد، مطلع آب/أغسطس الماضي.

‫شاهد أيضًا‬

إيران..دعم أمريكي للمتظاهرين واتهام فرنسي

اتهام بالكذب موجهٌ من الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون”، للسلطات الإيرانية بسبب…