17/11/2021

البطريرك الراعي يناقش آخر المستجدات مع مسؤولين لبنانيين وغربيين

بسببِ اتخاذِه موقفاً محايداً ووسطياً من الأزمةِ اللبنانية، يتلقى البطريركُ السريانيُ الماروني الكاردينال “مار بشارة بطرس الراعي”، زياراتٍ دوريةً من قبلِ عددٍ من السياسيينَ والمسؤولينَ اللبنانيين، حيث استقبلَ غبطتُه يومَ الثلاثاء، وزيرَ الزراعةِ اللبناني “عباس الحاج حسن”، وبحثَ معَه الشؤونَ الزراعيةَ ووسائلَ دعمِ القطاعِ الزراعي والمزارعين، في ظلِّ أزمةِ تصريفِ الإنتاجِ وتدهورِ الاوضاعِ الاقتصادية، كما ناقشَ الطرفانِ قضيةَ الحرائقِ الاخيرةِ التي اجتاحت لبنان، ومقدارَ الخسائرِ التي خلّفتها وتداعياتِها السلبيةَ على الزراعةِ والبيئة.
ولفت الوزيرُ إلى إيجابيةِ اللقاء، حيث قال إنّ كلَّ من يأتي إلى الصرحِ البطريركي، لا يمكن له أن يخرج إلاّ بالأملِ والتفاؤلِ بأنّ القادمَ من الأيامِ سيكون أفضل، إن كان بالاقتصادِ أم بالسياسةِ أم بالزراعة، على حدِّ قولِه.
بعدَها استقبلَ غبطتُه سفيرَ النرويجِ في لبنان “مارتن أرفيك”، واستعرضا أزماتِ لبنانَ وشددا على ضرورةِ إيجادِ حلولٍ في أسرعِ وقت، وأكد السفيرُ استمرارَ دعمِ بلادِه للبنان، وأثنى على مواقفِ غبطةِ البطريرك الوطنية، وذكرَ أنّ العملَ يجري حالياً على مشروعَين للدعمِ البيئي والتعليمي.
وعلاوةً على ذلك، استقبلَ غبطتُه كلاًّ من السفيرِ الروسي في لبنان “ألكسندر روداكوف”، والسفيرِ المصري في لبنان الدكتور “ياسر علوي”، حيث استعرضَ معهما آخرَ التطوراتِ والمستجداتِ على الساحةِ اللبنانية.

‫شاهد أيضًا‬

الجبهة المسيحية تدعو لاعتماد النظام الفدرالي من أجل احترام التعددية

عقدت الجبهة المسيحية وبحضور أمينها العام “إبراهيم مراد” وأعضاء الجبهة، اجتماعه…