22/11/2021

سبع وتسعون بالمائة من سكان شمال غرب سوريا يعيشون في فقر مدقع

في بيان لمكتب “أوتشا” التابع للأمم المتحدة, تحدث ارتفاع معدلات الفقر إلى مستويات قياسية, في مناطق شمال غرب سوريا.
وقال المكتب في بيانه يوم الخميس، إنه رصد رغمَ انخفاضِ الأعمال العدائية في شمال غربي سوريا، آلاف حالات النزوح باتجاه المناطق الآمنة.
وأضاف إن “مجموعة تنسيق وإدارة المخيّمات رصدت نزوحَ نحو عشرين ألفَ شخص، مقابل الفين وخمسمئة واربعين حالة عودة خلال شهر تشرين الأول”.
وعزا ذلك إلى الفرص الاقتصادية أو البحث عن خدمات أفضل، لافتا إلى أن ثلاثة آلاف شخص غادروا ناحية “احسم” بريف إدلب الجنوبي، في حين استقبلت مناطقُ “أريحا” و”الدانا” وعفرين حوالي الفاً وخمسمئة شخص.
إلى ذلك، حذر بيان مكتب “الأوتشا” من تردي الوضع في شمال غرب سوريا، وأكد أنه يساهم في إثارة مخاوف تتعلق بحماية السكان المدنيين.
ولفت إلى أن سبع وتسعون بالمائة من السكان هناك يعيشون في فقر مدقع، وأن نقص الموارد يتسبب بلجوء الناس إلى آليات التكيّف السلبية.

‫شاهد أيضًا‬

أهالي مقاطعة تل أبيض وهيئة التربية والتعليم ينددون بالهجمات التركية المستمرة

احتجاجاً على استمرار عمليات القصف المكثفة من قبل تركيا على مناطق الشمال السوري، تجمع أهالي…