03/12/2021

تقرير يؤكد أن إيران هي الخاسر الأكبر في المنطقة

تزامناً مع عقدِ أطرافِ الاتفاقِ النوويِ الإيراني الجولةَ السابعةَ للمفاوضاتِ التي توقفت منذُ خمسةِ أشهر، وفيما تبدي دولُ المنطقةِ قلقَها إزاءَ فشلِ تلكَ الجلسةِ كسابقاتِها، نشرَ موقعُ “أتلانتيك” تقريراً قال فيه إنّ من عليه أن يقلقَ من فشلِ المفاوضاتِ هي إيران، لأن ما سيجري في “فيينا” من مفاوضات، سيلعبُ الدورَ الأكبرَ في تحديدِ مستقبلِها في المنطقة.
وأوضحَ الموقعُ أنّه ورغمَ تدني إنفاقِ إيرانَ العسكري وتدني صادراتِها النفطيةِ بالإضافةِ للعقوباتِ المفروضةِ عليها، غيرَ أنّها لا تزالُ تعمدُ لمضايقةِ أعدائِها في المنطقة، مضيفاً بأنّ سيطرةَ إيران على لبنانَ وسوريا والعراق واليمن لم يعُد كما كان، إذ أنّ الغضبَ الشعبيَ الذي اندلعَ في “بيروت” و”بغداد” خلال تظاهراتٍ حاشدة، أربكها بعد مهاجمةِ المحتجين ميليشياتِها علناً وضمنَ مناطقِ سيطرتِها، كما أنّ خسارةَ ميليشياتِها في الانتخاباتِ العراقيةِ وتوجيهَ التهمِ لها باغتيالِ رئيسِ الوزراءِ العراقي “مصطفى الكاظمي”، ساهمَ بتقويضِ نفوذِها في هذين البلديَن.
وفي مثالٍ آخر عن تناقصِ سيطرتِها على الحكومةِ اللبنانية، أصدرت الخارجيةُ اللبنانيةُ بياناً استنكرت فيه هجماتِ جماعةِ “الحوثيين” الإيرانيةِ في اليمن على السعودية، وأكدت وقوفَها لجانبِ السعوديةِ ضدَّ كلِّ ما يمس أمنَها واستقرارَها وسلامةَ مواطنيها.
وتابعَ موقعُ “أتلانتيك” تقريرَه بالقول، إنّ إدارةَ الرئيسِ الأمريكي “جو بايدن” تدفع باتجاه الضغطِ على إيران للعودةِ إلى الاتفاقِ النووي، لذا فإنّ عدمَ خروجِ المفاوضاتِ بأي نتيجة، سيؤدي لتصاعدِ التوتراتِ بوتيرةٍ سريعةٍ ضدَّ مصلحةِ إيران.
وبهذا الصدد، وأيضاً بالتزامنِ مع سيرِ المباحثات، أعلنت الوكالةُ الدوليةُ للطاقةِ الذريةِ أنّ إيران بدأت إنتاجَ اليورانيومِ المخصبِ في منشأةِ “فوردو” النووية، بدرجةِ نقاءٍ تصلُ لعشرينَ بالمئة، وباستخدامِ مئةٍ وستةٍ وستينَ جهازَ طردٍ مركزيٍ حديث، ما يؤدي لتسريعِ امتلاكِها أسلحةً نووية، وعليه، اتفقت الوكالةُ مع “طهران” على تكثيفِ مهامِ التدقيقِ في المفاعلِ المذكور، ما قوبلَ بموافقةٍ من إيران، غيرَ أنّ المفاوضين الغربيين يخشون من أنّ إيران تفرضُ أمراً واقعاً لزيادةِ أوراقِ الضغطِ التي تملكُها أثناءَ المحادثات.
هذا وأوضحَ “ميخائيل أوليانوف” مندوبُ روسيا الدائمُ في “فيينا”، قلقَ بلادِه من الخطوةِ الإيرانيةِ الأخيرة، والتي من شأنِها تعقيدُ المباحثاتِ وتهديدُ نجاحِها.

‫شاهد أيضًا‬

مجلس اتحاد نساء بيث نهرين يصدر بياناً بخصوص اليوم العالمي لمناهضة للعنف ضد المراة

في البيان الذي اصدره مجلس اتحاد نساء بيث نهرين، تقدم بتقديره واحترامه لرئيس المجلس القومي …