09/12/2021

بطول 230 كم.. تركيا تقيم حدوداً في العمق السوري تمهيداً لسلخ المناطق المحتلة

أنهى الاحتلال التركي بناء حدودٍ مصطنعة بطول 230 كم داخل الأراضي السورية، في عمليةِ عزلٍ للمناطق المحتلة بالكامل، ومن جانب اخر أكد مصدر من عفرين أن مرتزقة الاحتلال التركي قطعوا أكثر من الف شجرة زيتون، عائدة ملكيتها إلى أربعة مواطنين من أهالي ناحية شرا في عفرين المحتلة.

يقوم الاحتلال التركي بتعزيز احتلاله للاراضي السورية, حيث رصدت عدة وسائل اعلام عمليات حفر الخنادق؛ بطول 230 كم في عمق الأراضي السورية، قامت بها تركيا والمجموعات المرتزقة التابعة لها على طول خطوط التّماس في المنطقة الممتدة بين تل أبيض و رأس العين وبمحاذاة الطريق الدولي الـM4 .
وأنهى الاحتلال التركي بناء عشرين قاعدةٍ عسكرية في المناطق المحتلة في شمال وشرق سوريا، وخاصة على أطراف بلدة عين عيسى مزودة بانظمة دفاع ومراقبة.
وقال نائب الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي لمقاطعة تل أبيض، “هزاع محمد”، في لقاءٍ مع وسائل اعلام، أن “الدولة التركية وبحجة المنطقة الآمنة، تسعى خلف مخططٍ خبيث لقضم الأراضي السورية وضمها لتركيا”.
مضيفًا “إن وجود الاحتلال التركي يشكل مصدر قلق لكل مواطنٍ سوري، لقد انكشفت النوايا التركية للسوريين جميعاً. وإن الدولة التركية تعامل المناطق المحتلة على أنها مناطق تركية، وعملية حفر الخنادق تعني حدوداً مصطنعة، ورسمٌ لحدود الأطماع التركية”.
وفي سياق انتهاك الاحتلال التركي لاراضٍ سورية, قال مصدر من عفرين, إن مرتزقة الاحتلال التركي المتمركزين في قرية “ميدانكي” أقدموا على قطع أكثر من الف شجرة زيتون معمرة عائدة ملكيتها إلى أربعة مواطنين من القرية.
وذكر المصدر التابع لوكالة “هاوار” أسماء المواطنين الأربعة, وأوضح أن المرتزقة عمدوا إلى قطع الأشجار منذ عدة أيام بالمنشار الكهربائي في ساعات الليل المتأخرة.
ويهدف جيش الاحتلال التركي والمرتزقة من خلال قطع أشجار الزيتون إلى حرمان أهالي عفرين الأصليين من مصدر رزقهم الوحيد وإجبارهم على ترك المقاطعة المحتلة في إجراء ممنهج لاستكمال التغيير الديمغرافي.

‫شاهد أيضًا‬

قوات سوريا الديمقراطية تنشر حصيلة الهجمات التركية خلال اليومين الماضيين

نشر المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية حصيلة الهجمات التركية على شمال شرق سوريا خلال …