15/12/2021

البطريرك الراعي يلتقي بشخصياتٍ لبنانية، والبابا فرنسيس يبعث رسالةً لملك البحرين

استقبل غبطة البطريرك السرياني الماروني مار بشارة بطرس الراعي، نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع السابق “سمير مقبل” وذلك يوم الثلاثاء في الصرح البطريركي في بكركي.
وخلال اللقاء جرى استعراضٌ للأوضاع الراهنة على الصعيدين المحلي والدولي، والأزمة الاقتصادية التي يمر بها اللبنانيون مع تقلب سعر صرف الدولار، في ظل عجز المسؤولين عن إيجاد حلول لهذه الأزمة.
بعدها التقى غبطته بمنسق اللجنة التحضيرية في التيار العربي المقاوم الشيخ “عبد السلام الحراش”، وخلال اللقاء تم تأكيد ضرورة الحفاظ على الثوابت الوطنية وعدم الإخلال بالتوازن الوطني في لبنان، وتوحيد كل المقاومات تحت مسمى مقاومة وطنية وليس تحت مسمى طائفي أو ديني، كما أكد الجانبان على ثبات مواقفهما ومواصلة العمل على حماية لبنان والسير في درب النضال والشهداء.
وفي سياقٍ منفصل، بعث البابا فرنسيس برسالةٍ خطية إلى ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة، سلّمها له عميد مجمع تبشير الشّعوب الكاردينال لويس أنطونيو تاغل.
وفي رسالته شكر البابا فرنسيس ملك البحرين على افتتاح كاتدرائيّة العذراء مريم سيّدة الجزيرة العربيّة في البحرين، شاكراً اهتمامه وجهوده في تعزيز العلاقات بين مختلف الأديان والثّقافات، سائلاً الله أن يحفظ البحرين ويبارك جهود الملك الساعية لتحقيق السّلام والمحبّة بين الجميع.
ومن جانبه ثمّن ملك البحرين الدّور المهمّ للبابا فرنسيس في تعزيز الحوار والتّفاهم بين الأديان والحضارات، ونشر قيم الأخوّة الإنسانيّة والتّسامح والتّعايش بين الجميع، مؤكدًا حرص مملكة البحرين على توثيق علاقات الصّداقة والتّعاون مع دولة الفاتيكان.

‫شاهد أيضًا‬

إيران..دعم أمريكي للمتظاهرين واتهام فرنسي

اتهام بالكذب موجهٌ من الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون”، للسلطات الإيرانية بسبب…