16/12/2021

لأول مرة منذ خمس سنوات يعقد إجتماع فلسطيني أمريكي على الأنترنت

أفادت وزارة الخارجية الأمريكية إن مسؤولين أمريكيين وفلسطينيين التقوا عبر الإنترنت امس الثلاثاء، لتجديد الحوار الاقتصادي الأمريكي الفلسطيني، وهو أول اجتماع من نوعه منذ خمس سنوات.

لاول مرة منذ خمس سنوات أنعقد إجتماع بين مسؤولين أمريكيين و فلسطينيين عبر الأنترنت، بغاية تجديد الحوارات، وأصدر الجانبان بيانا مشتركا شددا فيه على أهمية العلاقات السياسية والاقتصادية المستعادة بين الحكومة الأمريكية والسلطة الفلسطينية، وتعهدا بتوسيع وتعميق التعاون والتنسيق عبر مجموعة من القطاعات.
البيان الصادر أشار إلى أن ذلك الحوار الذي تم عبر الإنترنت، “لتجديد الحوار الأمريكي الفلسطيني الاقتصادي”، موضحاً أن الاجتماع ضم مجموعة واسعة من الوكالات والوزارات من الحكومة الأمريكية والسلطة الفلسطينية لمناقشة مجالات التعاون الاقتصادي الحالية والمستقبلية.
وناقش كبار المسؤولين الأمريكيين والفلسطينيين مواضيع رئيسية، بما في ذلك تطوير البنية التحتية، وسبل الوصول إلى الأسواق الأمريكية، اللوائح الأمريكية، التجارة الحرة، القضايا المالية، والطاقة المتجددة والمبادرات البيئية، وربط الأعمال التجارية الفلسطينية والأمريكية، ومجابهة عوائق تنمية الاقتصاد الفلسطيني. كما تضمن الحوار مناقشة العلاقات التجارية الدولية.
وأختتم الجانبين االحوار “بالاتفاق على العمل على عدة قضايا ضرورية لدعم الازدهار الاقتصادي للشعب الفلسطيني كما حددت الحكومة الأمريكية البرامج التي من شأنها دعم جهود السلطة الفلسطينية نحو القضايا المالية والتجارة وكذلك تشجيع الاستثمار الأجنبي المباشر”.
هذا و من جانبها أردفت مساعدة وزير الخارجية لشؤون الشرق الأدنى يائيل لمبرت، إن نمو الاقتصاد الفلسطيني “سيؤدي دورا مهما في تعزيز هدفنا السياسي الأساسي المتمثل في تحقيق حل الدولتين عبر التفاوض، مع دولة فلسطينية قابلة للحياة تعيش جنبا إلى جنب في سلام وأمن مع اسرائيل.

‫شاهد أيضًا‬

إيران..دعم أمريكي للمتظاهرين واتهام فرنسي

اتهام بالكذب موجهٌ من الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون”، للسلطات الإيرانية بسبب…