20/12/2021

صحيفة أمريكية: “البنتاغون لم يعلن العدد الصحيح لضحايا غاراته”

بعدَ أيامٍ من إعلانِ وزارةِ الدفاعِ الأمريكيةِ رفضَها معاقبةَ العسكريين الأمريكيين الذين شاركوا في غارةٍ شنتها طائرةٌ مسيرة، أسفرت عن مقتلِ عشرةِ مدنيين في العاصمةِ الأفغانيةِ “كابل” أواخرَ آبَ الماضي، نشرت صحيفةُ “نيويورك تايمز” تقريراً أكدت فيه، أنّ القيادةَ العسكريةَ الأمريكيةَ لم تنشر بياناتٍ حول أعدادِ الضحايا المدنيين، نتيجةَ غاراتها في العراق وسوريا وأفغانستان خلال السنواتِ الماضية، وجاءَ ذلك التقريرُ بناءً على وثائقَ حصلت عليها الصحيفةُ من داخلِ وزارةِ الدفاع.
وأضافت الصحيفةُ أنّه ووفقاً للإحصاءاتِ الرسمية، فقد لقيَ ألفٌ وأربعُمئةٍ وسبعةَ عشرَ مدنياً حتفَهم خلالَ الحربِ على “داعش” في العراقِ وسوريا منذُ عامِ ألفينِ وأربعةَ عشر، كما قُتِلَ مئةٌ وثمانيةٌ وثمانونَ مدنياً نتيجة الضرباتِ الجويةِ في أفغانستان منذُ سنوات.
وأوضحت أنّ الخسائرَ في صفوفِ المدنيين، نجمت غالباً عن حقيقةِ أنّ الجيشَ الأمريكيَ أساءَ تقديرَ الوضعِ على الأرض، واعتبر المدنيين إرهابيين، كما لم يضع العسكريون في حسبانِهم تواجدَ المدنيين في المباني التي تعود للمسلحين.
وأردفت الصحيفةُ بأنّ الإجراءاتِ الداخليةَ في الوزارةِ لم تُفضِ لاتخاذِ تدابيرٍ تأديبيةٍ ضدَّ العسكريين، ولم تتم إجراءُ تحقيقاتٍ سوى لاثنَي عشرةَ بالمئةِ من إجمالي الغاراتِ التي قُتِلَ فيها مدنيون، كما أنّ القيادةَ دفعت تعويضاتٍ لأُسَرِ القتلى والمصابين، في أقل من عشرِ قضايا فقط.

‫شاهد أيضًا‬

إيران..دعم أمريكي للمتظاهرين واتهام فرنسي

اتهام بالكذب موجهٌ من الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون”، للسلطات الإيرانية بسبب…