21/12/2021

رئيس الاستخبارات الإسرائيلية الأسبق يتحدث عن مقتل سليماني

كشف "تامير هايمان" الرئيس الأسبق لهيئة الاستخبارات في الجيش الإسرائيلي، أن إسرائيل كانت قد افشلت عدة مخططات إيرانية في سوريا، وأن خلال فترة توليه منصبه حصلت عمليتي تصفية هامتين كان منها مقتل قاسم سليماني وبهاء أبو العطا.

أجرت مجلة مركز التراث الاستخباراتي “مابات مالام” مقابلةً مع الرئيس الأسبق لهيئة الاستخبارات في الجيش الإسرائيلي، الميجر جنرال “تامير هايمان”، كشف أنه وخلال فترة توليه هذا المنصب حصلت عمليتين مهمتين إحداهما مقتل القائد الإيراني “قاسم سليماني”، والثانية مقتل القيادي في حركة “الجهاد الإسلامي” الفلسطينية “بهاء أبو العطا”.
كما أوضح “تامير هايمان” أنه وسعياً منها لمنع التموضع الإيراني في سوريا، أحبطت الاستخبارات الإسرائيلية عدة مخططات وعمليات نقل أموال ووسائل قتالية لإيران، وكل ذلك تم بنجاح باهر، على حد قوله.
ويُشار إلى أن قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، “قاسم سليماني” كان قد قُتل في ضربةٍ جوية أمريكية قرب مطار بغداد، مع المسؤول في الحشد الشعبي العراقي “أبو مهدي المهندس” في كانون الثاني عام 2020.

‫شاهد أيضًا‬

إيران..دعم أمريكي للمتظاهرين واتهام فرنسي

اتهام بالكذب موجهٌ من الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون”، للسلطات الإيرانية بسبب…