21/12/2021

فيضانات وسيول تضرب محافظة أربيل وتتسبب بأضرار بشرية ومادية كبيرة

خلال مؤتمرٍ صحفي أعلن “أوميد خوشناو” محافظ أربيل عن حصيلة الأضرار التي خلفتها السيول والفيضانات الأخيرة التي ضربت المحافظة، حيث طالت الأضرار خمسة عشر منطقة، ألفين وخمسمئة عائلة، أربعمئة منزل، ثمانمئة وسبعين سيارة، ومئة وخمسين محلاً تجارياً.
وبحسب “أوميد” تُقدر قيمة الأضرار المادية بخمسة عشر مليون دولار تقريباً، إضافةً للأضرار التي لحقت بالأراضي الزراعية وشبكات الصرف الصحي والشوارع. هذا ودعا “خوشناو” الحكومة الاتحادية في بغداد إلى دعم أربيل من ميزانية الطوارئ.
وفي نفس السياق أعلن محافظ أربيل إلغاء كافة الاحتفالات بمناسبة رأس السنة في المحافظة، احتراما لأرواح ضحايا الفيضانات والتي تسببت بفقدان أثني عشر شخصاً لحياتهم، ولا تزال بعض الجثث مفقودة.
من جهته، أعلن رئيس إقليم كردستان العراق “نيجرفان بارزاني” تخصيص مبلغ مليار دينار لمساعدة المنكوبين بالحادثة.
كما قررت حكومة الإقليم برئاسة “مسرور بارزاني” تشكيل لجنة مكونة من أحد عشر عضواً للدراسة والتحقيق في أسباب تكرر الفيضانات بأربيل.

‫شاهد أيضًا‬

الأمم المتحدة: جرائم داعش ضد المسيحيين شملت أعمالاً لا أنسانية

ذكر تقرير مقدّم إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة أنّ الجرائم التي ارتكبها تنظيم داعش في…