22/12/2021

داعش يكثّف من هجماته في البادية على مواقع تابعة لإيران والنظام السوري، ويوقع بينهم قتلى وجرحى

شن تنظيم داعش هجوماً عنيفاً بالقذائف الصاروخية والأسلحة الرشاشة، على نقطة عسكرية للواء فاطميون الموالي لإيران، بالقرب من حقل الضبيات النفطي جنوب بلدة السخنة بريف حمص الشرقي.
هذا وأسفر الهجوم عن وقوع خمسة قتلى وثمانية جرحى، كما استولى داعش على النقطة العسكرية وصادر جميع الأسلحة الموجودة فيها، كما قام التنظيم باستهداف عربة مدرعة للفصائل الإيرانية داخل حقل الضبيات النفطي، بالقذائف الصاروخية مما أدى لإعطابها ومقتل اثنين كانوا بداخلها.
كما هاجم تنظيم داعش أيضاً نقطة عسكرية تابعة للحرس الثوري الإيراني بالقرب من منجم الملح ببادية التبني غرب دير الزور، مما أسفر عن وقوع قتيلين وثلاثة مصابين.
وفي وقتٍ سابق كان تنظيم داعش قد هاجم عدة نقاط وتمركزات لجماعات “القاطرجي والدفاع الوطني” التابعة لقوات النظام السوري، وذلك في محيط حقل الخراطة النفطي في بادية دير الزور، مما أسفر عن سقوط عددٍ كبير من الجرحى.
وفي إطار التجهيزات التي تجريها قوات النظام السوري برفقة المسلحين الموالين لها، للبدء بحملةٍ جديدة ضد داعش، استقدمت تعزيزاتٍ عسكرية لمواقعها في البادية، كما استدعت أكثر من ألف شخص كانوا قد خضعوا لـ”التسويات” بمناطق دير الزور والميادين والبوكمال، لدورةٍ عسكرية مدتها خمسة عشر يوماً، ليتم زجهم بعد ذلك في معارك البادية ضد داعش.
هذا وقد نفّذت المقاتلات الروسية، عدة ضرباتٍ جوية على مواقع داعش في باديتي الرقة ودير الزور.

‫شاهد أيضًا‬

سوريا: حكومة النظام تضطر لتقليص أيام الدوام الرسمي لنقص المحروقات

أصدر رئيس مجلس الوزراء السوري، حسين عرنوس، بلاغاً يقضي بتعطيل الجهات العامة يومي الأحد الم…