27/12/2021

أحد أخطر أمراء داعش والمسؤول عن مخطط اقتحام سجن الحسكة في قبضة قسد

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية أعلن من خلال بياناً رسمي صادر عن مكتبه، اعتقال المدعو محمد عبد العواد الملقب بـ “رشيد”، مشيراً أنه كان مكلفاً من قبل داعش بالتخطيط وتنفيذ مخطط اقتحام سجن غويران في مدينة الحسكة الذي يحوي تنظيم داعش.
واستطراداً لقوله فإنه ارتكب العديد من المجازر وعمليات القتل بحق الأهالي، حيث توارى عن الأنظار وتقمص العديد من الشخصيات وانتحل العديد من الأسماء الوهمية.
وعن البيان فقد أفاد بأنه، “في إحدى أكثر العمليات الأمنية تعقيداً، اعتقلت وحدات المهام الخاصة التابعة لقوات سوريا الديمقراطية وبدعم ومشاركة من قوات التحالف الدولي لمحاربة داعش، أحد أخطر متزعمي تنظيم داعش الإرهابي الفارين، والمسؤول عن الكثير من العمليات الإرهابية المدعو محمد عبد العواد الملقب بـ “رشيد”، حيث كان مكلفاً من قبل التنظيم الإرهابي بالتخطيط وتنفيذ مخطط اقتحام سجن غويران في مدينة الحسكة والذي يحوي إرهابيي داعش، وكذلك تأمين الأسلحة والذخيرة وقيادة “الانتحاريين” في عملية الهجوم المحتملة، حيث أعدّ لمخطط الهجوم 14 انتحارياً وسيارتين مفخختين تمّ كشفهما وتفجيرهما من قبل قوات قسد والتحالف الدولي”.
و “انضم الإرهابي “محمد عبد العواد” بداية عام 2013 إلى تنظيم جبهة النصرة، ومن ثم التحق بصفوف تنظيم داعش الإرهابي
هذا وكشف المركز الإعلامي تفاصيل مخطط الاقتحام الفاشل، وبحسب اعترافات مصورة لعبد العواد “كان مخطط اقتحام سجن “غويران” يتضمن عمليات إرهابية واسعة تشمل تفجير سيارات مفخخة في بوابة السجن، ومن ثم الاقتحام بواسطة الانتحاريين، وإدخال المتفجرات والأسلحة “165 كلاشينكوف وجعبة كاملة الذخيرة والقنابل” وتوزيعها على المعتقلين بعد كسر البوابات وإحداث الفوضى، ومن ثم السيطرة على السجن والمنطقة المحيطة.

‫شاهد أيضًا‬

جدول زمني للقوات الأمريكية وقسد لعودة محاربة “داعش”

قال عضو في القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية محمود برخدان في تصريح لوكالة فرانس بريس،…