27/12/2021

شهيدان وسبعة جرحى نتيجة الاستهداف التركي في كوباني

أسفر الهجوم التركي بطائرة مسيرة على مدينة كوباني عن استشهاد مواطنين اثنين وإصابة سبعة آخرين بحسب بيان الإدارة الذاتية في إقليم الفرات التي حملت التحالف الدولي ودولة روسيا الاتحادية مسؤولية استمرار الجرائم التركية, وياتي هذا في حين أدانت قوى الأمن الداخلي في شمال شرق سوريا، خلال بيانٍ هذا الهجوم.

استهدفت طائرةٌ مسيرة للاحتلال التركي اليوم السبت، منزلاً شرقي مدينة كوباني, وأسفرَ الهجوم عن استشهاد وجرح مدنيين، نقلوا جميعهم إلى مستشفيات المدينة، بحسب بيان نشره المجلس التنفيذي للإدارة الذاتية في إقليم الفرات على صفحته الرسمية.
واعتبر المجلس أن “الاستهداف يأتي ضمن سلسلة الهجمات الإرهابية التي تقوم بها دولة الاحتلال التركي ومرتزقتها؛ في ظل الصمت من الدول الضامنة لوقف إطلاق النار, نحمّل التحالف الدولي وروسيا الاتحادية مسؤولية الاعتداءات التركية على مناطق شمال وشرق سوريا”.
هذا وفي حين أصدرت القيادة العامة لقوى الأمن الداخلي في شمال وشرق سوريا بياناً إلى الرأي العام، حول هذا الهجوم جاء فيه: “استهدفت طائرة مسيّرة تابعة لدولة الاحتلال التركي منزلاً في حي الشهيدة بيمان بمدينة كوباني، مما أدى إلى استشهاد مدنيين اثنين وإصابة سبعة آخرين بجروح متفاوتة، نقلوا على إثره إلى المشفى لتلقي العلاج اللازم”.
وختم البيان: “إننا في قوى الأمن الداخلي, ندين ونستنكر مثل هذه الهجمات الفاشية، ونحث المجتمع الدولي على ضرورة الالتزام بالوعود والمواثيق الدولية التي تنص على حماية حقوق وممتلكات المدنيين، والضغط على الدولة التركية لعدم تكرار مثل هذه الهجمات”.

‫شاهد أيضًا‬

مظلوم عبدي.. الاحتلال التركي يسعى لنسف إنجازات قسد في محاربة الإرهاب

في ظلِّ القصفِ والغاراتِ الجويةِ التي يشنُّها الاحتلالُ التركيُّ ومع استمرارِ تهديداتِه بش…