28/12/2021

قوى الأمن الداخلي تكشف عن حصيلة أعمالها لهذا العام

كعادتها وفي نهاية كل عام، كشفت قوى الأمن الداخلي عن حصيلة أعمالها فيما يتعلق بملاحقة المجرمين والخلايا الإرهابية، حيث بين الناطق باسم الأمن الداخلي وفي مؤتمرٍ صحفي له، بأنه تم إطلاق العديد من الحملات خلال هذا العام، كالحملات الأمنية في مخيم الهول للحد من الإرهاب والأعمال الإجرامية داخل المخيم، كما استُكملت حملة “الحياة مسؤولية” للحد من تجارة المخدرات ونشرها بين فئات شعبنا.
وأردف في مؤتمره الصحفي، بأنه تم تفكيك خلايا إرهابية وبلغ عددها اثنتين وثمانين خلية، كما بلغ العدد الإجمالي لموقوفي جهاز الأمن العام ثلاثمائة واثنين وسبعين موقوفاً، بالإضافة لتفكيك العديد من الألغام والعبوات الناسفة التي بلغ عددها مائة وعبوة واحدة.
وعن حصيلة الجرائم المنظمة، قال البيان أن ألفاً وستمائة وثماني عشرة جريمة مخدرات كان منها أربعمائة وسبعة عشر ملف ترويج، وتسعمائة وتسعة عشر ملف تعاطي ومائتان واثنان وثمانون ملف تجارة.
وكشفت قوى الأمن الداخلي أيضاً خلال مؤتمرها عن ضبط مئة وثمان وستين قطعة من الأسلحة الفردية كالمسدسات والقنابل وغيرها، بالإضافة إلى حصيلة تزييف العملة التي بلغت مائتين وثلاثة وخمسين ملفاً وقُدرت المبالغ التي تم ضبطها بخمسمائة وواحد وثلاثين ألفاً ومئتين وسبعين دولاراً أمريكي.
وختمت قوى الأمن الداخلي بيانها بالتعهد بحماية المجتمع والعمل على تطوير كفاءة أعضائها وتعزيز قدراتهم فيما يصب في مصلحة مجتمعنا ويساهم في ازدهاره.
ومن جانبه قال “جكرخوين ممو” من الإدارة العامة لقوى الأمن الداخلي لشمال وشرقي سوريا أن الغاية من الإحصائيات والأرقام التي عُرضت في المؤتمر الصحفي هي لاطلاع شعبنا على المستجدات والأعمال التي أنجزت وإعادة ترتيب هيكلية الأمن الداخلي كما وسيتم تخريج طلاب الكلية المفتتحة والتجهيز لمدرسة خاصة لصف الضباط.

‫شاهد أيضًا‬

أهالي مقاطعة تل أبيض وهيئة التربية والتعليم ينددون بالهجمات التركية المستمرة

احتجاجاً على استمرار عمليات القصف المكثفة من قبل تركيا على مناطق الشمال السوري، تجمع أهالي…