03/01/2022

إبراهيم مراد يرد على تصريحات باسيل الارتهانية لحزب الله

وجه "إبراهيم مراد" رئيسُ حزبِ الاتحادِ السرياني العالمي انتقاداً شديدَ اللهجةِ لرئيسِ التيارِ الوطني الحر "جبران باسيل"، وذلك على خلفيةِ تصريحاتِه التي أكدَ فيها تبعيتَه لإيرانَ و"حزب الله"، لتحقيقِ مكاسبٍ سياسيةٍ في الانتخاباتِ النيابيةِ المقبلة.

قال “إبراهيم مراد” في منشورٍ له يومَ الأحد، إنّ “باسيل” عميلٌ وفاسدٌ وخائنٌ لوطنِه، وإنّ تصريحاتِه التي جددَ فيها دعمَه للمحورِ الإيراني و”حزب الله”، والتي شدد فيها على أهميةِ تطويرِ تلكَ العلاقات، لم تأتِ إلاّ لدعمِ حملتِه الانتخابيةِ خلالَ الانتخاباتِ البرلمانيةِ المقبلة، ولتثبيتِ منصبِه ومكتسباتِه السياسية، ولاستكمالِ الهيمنةِ على لبنان ونهبِ مقدراتِه وتدميرِ ما تبقى من مؤسساتِه الشرعية.
ولفت “مراد” إلى أنّه ليسَ السياسيَ الوحيدَ الذي رفضَ واستنكرَ تصريحاتِ “باسيل”، إذ أنّ العديدَ من السياسيينَ المسيحيينَ والأحزابِ السياسيةِ والاجتماعيةِ الشريفةِ المحبةِ للوطن ولمقاومةِ الاحتلالِ الإيراني، أصدرت بياناتٍ وصفت فيها “باسيل” بالعمالةِ والارتهانِ والتبعيةِ لإيرانَ وميليشياتِها، وبأنّه يستمرُ في تسليمِ لبنانَ ومؤسساتِه لـ “حزب الله” الإيراني، لأجلِ دعمِه في الانتخابات.
ونوَّه “مراد” إلى أنّ فوزَ “باسيل” وتيارِه وأعوانِه في الانتخاباتِ مستحيلٌ دون تلقيه الدعمَ من “حزب الله”، والتي يهدفُ من خلالِها للوصولِ لرئاسةِ الجمهوريةِ خلفاً للرئيسِ “ميشيل عون”
ويُشارُ إلى أنّ لبنان يعاني من أزماتٍ سياسيةٍ واقتصاديةٍ غيرِ مسبوقة، يرجع السببُ الرئيسُ فيها إلى سيطرةِ إيرانَ وفتحِ “باسيل” و”عون” الطريقَ أمامَ ميليشياتِها لنهبِ وسرقةِ مقدراتِ الدولة.

‫شاهد أيضًا‬

البرلمان اللبناني يوصي بترحيل اللاجئين السوريين

تتوالى السياساتُ اللبنانيةُ المناهضةُ لوجودِ اللاجئين السوريين، إذ أوصى البرلمانُ اللبناني…