03/01/2022

القيادة العامة لقوى الأمن الداخلي لشمال وشرق سوريا تصدر بياناً بمناسبة اليوم الأول من العام الجديد

خلال بيانٍ صادرٍ عن قوى الأمن الداخلي لشمال وشرق سوريا، والتي تضم كلاً من قوات “السوتورو” و”الأسايش”، تمنت القوات أن يكون عام ٢٠٢٢ عاماً لتحرير المدن المحتلة في شمال وشرق سوريا، وأثنت القوات على الوعي الأمني للشعب في التزامهم بتطبيق التعليمات الخاصة التي صدرت عن قوى الأمن.
وقال البيان: “استقبلت كافة مناطقنا اليوم الأول من العام الجديد بأجواء آمنة مطمئنة يسودها السلام والأمنيات بعام تتحرر فيه مناطقنا المحتلة وعودة أهلها إلى منازلهم وترسيخ مبادئ الحرية والكرامة”.
وأضاف البيان، ” إننا في القيادة العامة لقوى الأمن الداخلي لشمال وشرق سوريا نُثَمن على الوعي الأمني لكافة أبناء شعبنا لالتزامهم تطبيق التعليمات الخاصة التي صدرت ليكونوا عوناً لقواتنا في مرور الأيام المجيدة ورأس السنة الميلادية بأجواء آمنة”.
هذا وتوجه البيان بأسمى آيات الفخر والاعتزاز لآلاف الأعضاء من قوى الأمن بمختلف أقسامها الأمنية والإدارية، التي قامت بكامل واجباتها الملقاة على عاتقها في حفظ أمن وأمان شعبنا، والوفاء بعهدها لشهدائنا بالسير على طريقهم الذي رسموه لنا بدمائهم الطاهرة.

‫شاهد أيضًا‬

جدول زمني للقوات الأمريكية وقسد لعودة محاربة “داعش”

قال عضو في القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية محمود برخدان في تصريح لوكالة فرانس بريس،…