03/01/2022

قراصنة موالون لإيران يستهدفون مواقع صحف إسرائيلية

إثباتاً لهمجيةِ النظامِ الإيراني، وتكراراً لتهديداتِه الفارغةِ وتعدياتِه المستمرةِ على حريةِ الصحافةِ والتعبير، ليسَ فقط داخلَ إيران بل وخارجَها، شنّ قراصنةٌ الكترونيونَ هجوماً يومَ الاثنين، على موقعَي صحيفةِ “جيروزاليم بوست” وصحيفةِ “معاريف” الإسرائيليتين، وذلك في الذكرى الثانيةِ لمقتلِ “قاسم سليماني” قائدِ فيلقِ القدس.
وجاءَ ذلك على لسانِ صحيفةِ “جيروزاليم بوست”، التي قالت إنّ الهجومَ على موقعِها يمثل تهديداً مباشراً لإسرائيل، مضيفةً بأنّه لم يُعرف بعد ما إذا كان المهاجمونَ إيرانيين أو أنصاراً لإيران، أو ما إذا كانوا تحت رعايةِ الحكومةِ الإيرانية.
وتمثلَ الهجومُ بعرضِ رسمٍ على الصفحةِ الرئيسيةِ للموقعَين، يشير إلى “سليماني” مع صورةٍ تبين تفجيرَ منشأةِ “ديمونة” النوويةِ الإسرائيلية، بالإضافةِ لنصٍ بالإنكليزيةِ والعبرية، مفادُه “نحن قريبون منكم لدرجةٍ لا تفكرون فيها”
وقالت صحيفةُ “جيروزاليم بوست” في تغريدةٍ على “تويتر”، إنّها لا تزالُ تعملُ على حلِّ المشكلة.

‫شاهد أيضًا‬

الأمن الإيراني يستدعي نواب ومستشاريين على خلفية الانتقادات للنظام.

لا مكان لقول “لا” في إيران، فالنظام منشغل في قمع الاحتجاجات المتجددة يومياً في…