03/01/2022

مقتل قيادي في الحرس الثوري الإيراني بدير الزور، وفقدان شاحنة إيرانية في البادية السورية

أفادت عدة مصادر بمقتل القيادي في الحرس الثوري الإيراني، “منصور العباس”، برصاص مسلحين مجهولين في بلدة البوكمال شرق دير الزور، كانوا قد أطلقوا النار عليه أثناء خروجه من منزله بالقرب من دوار السكرية.
وقال مصدرٌ عسكري أن المسلحين كانوا يرتدون الزي العسكري لقوات النظام السوري ولاذوا بالفرار بعد إطلاق النار على القيادي، في حين استقدم الحرس الثوري الإيراني تعزيزات عسكرية ضخمة إلى مكان الحادثة للبحث عن المسلحين.
ويُشار إلى أن “العباس” يشغل منصب مسؤول الأرشيف للنقاط العسكرية في الحرس الثوري الإيراني.
وفي سياقٍ متصل أفادت مصادر بفقدان الاتصال بشاحنة محملة بالأسلحة والذخائر ترافقها عربة عسكرية تابعتين لميليشيات “الحرس الثوري” الإيراني قبيل وصولها لأحد المقرات العسكرية في ريف حمص الشرقي.
حيث كانت الشاحنة محملة بالذخيرة والأسلحة الرشاشة والمتوسطة، وبعضها خارقة للدروع، وكانت متجهة من بادية تدمر إلى المدينة.
وعلى إثر ذلك أعلنت قيادة الميليشيات الإيرانية الاستنفار الكامل والبحث عن الشاحنة، والأشخاص المفقودين الذين هم سائق الشاحنة ومرافقه وأربعة عناصر.

‫شاهد أيضًا‬

جدول زمني للقوات الأمريكية وقسد لعودة محاربة “داعش”

قال عضو في القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية محمود برخدان في تصريح لوكالة فرانس بريس،…