05/01/2022

قسد تكشف حصيلة عملياتها لعام 2021 وتؤكد أن هجمات تركيا تقوض الكفاح ضد داعش

أصدر المركز الإعلامي لقوّات سوريا الديمقراطية (قسد)، بياناً إلى الإعلام والرأي العام، أمس الاثنين، حذّر فيه من هجمات جيش الاحتلال التركي على مناطق من شمال وشرق سوريا، مبيّناً أنها “تؤثر بشكل مباشر على كفاح قسد ضد خلايا داعش”.
وقال البيان: “تكللت جهود وتضحيات قوّات سوريا الديمقراطية خلال عام 2021 بالكثير من النجاحات ضد خلايا تنظيم داعش الإرهابي في مناطق شمال وشرق سوريا، حيث تمكنت قواتنا من إحباط الكثير من العمليات الإرهابية المحتملة، وكذلك كشف خيوط العديد من المخططات الإرهابية وإحباطها قبل تنفيذها من قبل عناصر داعش”.
إضافة إلى إحباط الكثير من العمليات الإرهابية في مراحلها الأخيرة وتفكيك الكثير من الخلايا واعتقال عناصرها، و كشف الكثير من العبوات الناسفة وإبطال مفعولها ومنع عمليات التفجير والتخريب.
وذلك إلى جانب القيام بالكثير من حملات التمشيط لضبط أوكار داعش وخاصة على الحدود السورية – العراقية والمناطق الصحراوية، طبقاً لقول البيان.
وأعرب المركز الإعلامي بأنه اكتسبت عمليات قسد ضد التنظيم الإرهابي خلال عام 2021 أهمية أكثر من أي وقت مضى خاصة في ظلّ محاولات قادة التنظيم وعناصره بإعادة تنظيم صفوفهم والاستفادة من الظروف الأمنية التي طرأت نتيجة انشغال المجالس العسكرية بصدّ هجمات الاحتلال التركي على مناطق شمال وشرق سوريا، والتي تزامنت هجمات داعش بشكل دوري مع تلك الهجمات التركية.
الأجهزة الأمنية أدارت بشكل فعّال ملف معتقلي داعش ومنعت محاولات الفرار في العديد من المرات، وكذلك سيطرت على الكثير من العمليات الإرهابية في أخطر بؤرة لداعش في مخيم الهول وقامت بحملة تمشيط إلى جانب قوى الأمن الداخلي في آذار لتعقب الخلايا الإرهابية في المخيم حيث اعتقلت العشرات من العناصر وأحبطت الكثير من العمليات المحتملة في المخيم، وفق المركز الإعلامي.
اما عن حصيلة العمليات التي قامت بها قوات قسد بشكل منفرد أو عمليات مشتركة مع التحالف الدولي ضد داعش في مناطق شمال وشرق سوريا خلال عام 2021، كان عدد العمليات الأمنية المنفردة والمشتركة ضد داعش 115 عملية.
هذا وعن عدد الخلايا الإرهابية التي تمّ تفكيكها فهي 93 خلية، فيما كان العدد الإجمالي لعناصر خلايا داعش والمشتبه بهم وكذلك الأشخاص الذين قدموا المساعدة لخلايا التنظيم الإرهابي 80٢، و قتلى خلايا التنظيم خلال العمليات بلغ 8 قتيل، كما ان العمليات التي تم إحباطها في مراحلها الأخيرة كانت 47، و عدد المخططات الإرهابية الكبيرة والخطيرة التي تمّ كشفها وإحباطها 16 من بينها كشف مخطط الهجوم على سجن الحسكة وإحباطه، و تفكيك العبوات الناسفة والأجسام المتفجرة 87.

‫شاهد أيضًا‬

تشييع جثمان الشهيد “قومو” في مزار شهداء السريان

شيّع يوم الأمس العشرات من أهالي مدينة الحسكة، جثمان الشهيد ميلاد منير ميرو، المقاتل في الم…