08/01/2022

واشنطن تجدد دعمها للاتحاد الأوروبي ودوله للوقوف بوجه السياسات الصينية

في إطارِ الضغوطاتِ الأمريكيةِ الغربيةِ المستمرةِ والمتواصلةِ على الصين، أصدرت ليتوانيا قراراً يقضي بالسماحِ لتايوان بفتحِ مكتبٍ تمثيليٍ لها في “فيلنيوس”، وذلك في اعترافٍ باستقلاليةِ تايوان عن الصين، ما أثارَ غضبَ الصينِ التي ردت بقطعِ علاقاتِها السياسيةِ والدبلوماسيةِ مع ليتوانيا.
وبهذا الصدد، جددت الإدارةُ الأمريكيةُ دعمَها القويَ للاتحادِ الأوروبي وليتوانيا بمواجهةِ الصين وسياساتِها الاقتصاديةِ التعسفية، وذلك عبرَ بيانٍ صادرٍ عن مكتبِ الممثلةِ التجاريةِ الأمريكيةِ “كاترين تاي”
ويُشارُ إلى أنّ الصين ترفضُ أي استخدامٍ لاسمِ تايوان يضفي شرعيةً دوليةً على الجزيرةِ التي تتمتعُ بحكمٍ ذاتي، وتعتبرُها “بكين” جزءا من أراضيها، كما توعدت بالاستيلاءِ عليها يوماً ما بالقوةِ إذا لزمَ الأمر.
هذا وشددت “كاترين تاي” يوم الجمعة على أهميةِ العملِ مع الاتحادِ الأوروبي لمواجهةِ السلوكِ الدبلوماسيِ والاقتصاديِ القسري للصين، عبر مجلسِ التجارةِ والتكنولوجيا بين الولاياتِ المتحدةِ والاتحادِ الأوروبي، وغيرِها من القنوات.

‫شاهد أيضًا‬

إيران..دعم أمريكي للمتظاهرين واتهام فرنسي

اتهام بالكذب موجهٌ من الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون”، للسلطات الإيرانية بسبب…