09/01/2022

تطورات سياسية قبيل الجلسة الأولى لمجلس النواب العراقي الجديد

قبيلَ ساعاتٍ من عقدِ الجلسةِ الأولى لمجلسِ النوابِ العراقي المنتخبِ حديثاً، والتي تقررت في التاسعِ من الشهرِ الحالي بناءً على قرارِ رئيسِ الجمهوريةِ “برهم صالح”، طرأت تطوراتٌ سياسيةٌ وآراءٌ ومقترحاتٌ لطريقة تمثيلِ المكونات في المجلسِ وتحديدِ المهام.
حيث اتفقت الأحزابُ السنيةُ على ترشيحِ “محمد الحلبوسي” زعيم تحالفِ “تقدم” السني، لرئاسةِ المجلسِ لدورةٍ ثانية، فيما أكدت مصادرٌ مطلعةٌ بأنّ بعضَ الكتلِ اقترحت تخصيصَ منصبِ نائبِ رئيسِ المجلسِ للمكونِ المسيحي.
ومن جانبِه، نشرَ زعيمُ التيارِ الصدري “مقتدى الصدر” صاحبُ الكتلةِ النيابيةِ الأكبر، تغريدةً على “تويتر” عشيةَ جلسةِ المجلس، أكدَ فيها التزامَه بتشكيلِ حكومةٍ وطنيةٍ تضمنُ حقوقَ كافةِ المكوناتِ بالتساوي ودونَ تمييز.
غيرَ أنّ المثيرَ للجدلِ هو تشديدُ “الصدر” على ضرورةِ حلِّ كافةِ الميليشياتِ العراقيةِ وحصرِ السلاحِ بيدِ الجيشِ العراقي والقوى الأمنية، إلّا أنّه وبعدَ ساعاتٍ من نشرِ تغريدتِه، أمرَ بنشرِ ميليشيا “سرايا السلام” في كافةِ المناطقِ بالعاصمةِ “بغداد”، وهي الجناحُ العسكري للتيارِ الصدري.

‫شاهد أيضًا‬

العراق يسترد ثمانية عشر ألف قطعة أثرية

أعلن وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، اليوم الأحد، أن العراق استعاد ثمانية عشر ألف قطعة أث…