10/01/2022

البابا فرنسيس يدعو لوقف أعمال العنف والاضطهاد والتمييز بحق المسيحيين في العالم كله

دعا البابا فرنسيس لوقف كل اشكال التمييز ضد المسيحيين في العالم كله، ومعالجة الأسباب التي تؤدي لهجرة المسيحيين إلى بلدان أخرى مثل الحرب والعنف والاضطهاد، مشيراً إلى أنه على الكنيسة أن تقوم بالتبشير وإيصال رسالة السيد المسيح لكافة بقاع الأرض.

قالت وكالة نوفا الإيطالية للأنباء، أن البابا فرنسيس بابا روما كان قد دعا إلى ضرورة وقف التمييز ضد المسيحيين في العالم أجمع، حيث أن الاضطهاد الديني وحدوث الحروب وأعمال العنف، يُضطر العديد من المسيحيين إلى ترك أراضيهم ومناطقهم واللجوء إلى بلدان أخرى.
كما عبّر البابا عن امتنانه للذين لم ينسحبوا إلى المعاناة، لكنهم يشهدون للمسيح ومحبة الله في البلاد التي تستضيفهم، حيث أن حضور المؤمنين من جنسيات مختلفة يثري وجه الرعايا، مشيراً إلى أن رعاية المهاجرين هي نشاط تبشيري لا ينبغي إهماله.
وبحسب ما نشرت الوكالة، فإن البابا فرنسيس يفكر في كل المناطق التي لم يكن من الممكن فيها التبشير بالإنجيل، فهناك مناطق لم يصل إليها المبشرون بالمسيح، مشيراً إلى أنه على الكنيسة أن تتخطى كل الحدود وأن تنشر تعاليم السيد المسيح في كل بقاع الأرض.

‫شاهد أيضًا‬

لجنة أممية لتقصي الحقائق تكشف عن مقابر و”فضائع” قيد التحقيق في ليبيا

بعثة تقصي الحقائق في ليبيا التابعة الأمم المتحدة، قالت إن هناك “مقابر جماعية محتملة” لم يت…