13/01/2022

عدد المهاجرين غير النظاميين إلى أوروبا يعود إلى مستويات ما قبل الوباء

في بيان لوكالة الحدود الأوروبية “فرونتكس”, يوم الثلاثاء, إن عدد الوافدين الى الاتحاد الاوروبي غير النظاميين ارتفع بنسبة 57 بالمئة مقارنة مع عام ألفين وعشرين عندما أدت القيود الصحية إلى تراجع كبير في عدد المهاجرين.
وأضافت الوكالة التي تتخذ مقرا في “وارسو” أن عدد الوافدين غير النظاميين إلى الاتحاد الأوروبي عام الفين وواحد وعشرين أقل بقليل من مئتي ألف، موضحة أنه تجاوز مستويات ما قبل الوباء.
وقالت: يشير ذلك إلى أن عوامل أخرى غير رفع القيود المفروضة على التنقل العالمي وراء زيادة ضغط الهجرة، مشيرة إلى تسجيل زيادة حادة في وصول المهاجرين عبر وسط البحر الأبيض المتوسط وغرب البلقان وقبرص.
وبحسب الوكالة فإن الطريق الرئيسي الذي سلكه المهاجرون هو البحر الأبيض المتوسط الذي مرّ عبره ما يقارب الخمس وستين الف مهاجرا غير نظامي.
وفي عام الفين وواحد وعشرين، كان السوريون الأكثر عددا بين المهاجرين غير النظاميين، يليهم التونسيون والمغاربة والجزائريون والأفغان.

‫شاهد أيضًا‬

“الإعدام لـ 10 من الاخوان المسلمين بينهم قيادي في مصر”

ذكر موقع “القاهرة أربعٌ وعشرون”، أن المتهمين العشرة من أعضاء الأخوان المسلمين …