19/01/2022

الخارجية الإماراتية تؤكد أن الاستهداف الحوثي لن يمر دون عقاب والتحالف العربي يبدأ بشن غارات على صنعاء

قالت الخارجية الإماراتية في بيان على خلفية الاستهداف الذي شنه الحوثيين، إن الإمارات تحتفظ بحقها في الرد على تلك الهجمات الإرهابية، مضيفة أنه لن يمر دون عقاب، في حين أعلن التحالف العربي في اليمن، أنه بدأ شنّ غارات جوية على صنعاء في اليمن، بعد الهجوم الحوثي الذي استهدف العاصمة الإماراتية أبو ظبي وأوقع ثلاثة قتلى.

جريمةٌ نكراء أقدمت عليها ميليشيات الحوثي خارج القوانين الدولية والإنسانية، هكذا وصفت وزارةُ الخارجية الإماراتية استهدافَ الحوثيين مناطقَ ومنشآتٍ إماراتيةً.
الخارجيةُ الإماراتية قالت: إن دولةَ الإمارات تحتفظ بحقها في الرد على تلك الهجمات الإرهابية، وهذا التصعيد الآثم، مضيفة أنه لن يمر دون عقاب.
و دعا البيانُ المجتمعَ الدولي إلى إدانة هجمات الحوثيين، وأفاد أنور قرقاش المستشار الدبلوماسي لرئيس دولة الإمارات، إن الهجومَ الذي استهدف منشآت أبو ظبي لن يؤثر على مسيرة الدولة.
وقوبلت الاستهدافاتُ الحوثية للمنشآت الإماراتية بإدانات وتنديدات واسعة من قبل مؤسسات دولية مثل الأمم المتحدة ومنظمة التعاون الإسلامي والجامعة العربية، وجميع الدول العربية.
وفي سياق متصل، نقلت وسائل إعلام سعودية عن التحالف العربي في اليمن قوله “استجابة للتهديد والضرورة العسكرية بدء ضربات جوية في صنعاء”.
بدورها، أكدت وسائل إعلام تابعة للحوثيين عن وقوع غارات جوية في العاصمة صنعاء.
من جانبه قال مستشار الرئيس الأمريكي لشؤون الأمن القومي جيك سوليفان إن “الولايات المتحدة تدين بشدة الهجوم الإرهابي الذي وقع اليوم في أبو ظبي بالإمارات العربية المتحدة والذي أسفر عن مقتل ثلاثة مدنيين أبرياء”.
يذكر أن الحوثيين أعلنوا مسؤوليتهم عن عملية تفجيرية استهدفت مواقع مدنية في العاصمة أبو ظبي دون سابق إنذار، فيما توالت ردود الفعل الاستنكارية من جانب الدول والهيئات الدولية حيال ما اعتبر تصعيداً غير مبرر، من قبل الحوثيين

‫شاهد أيضًا‬

تقدم في مفاوضات الهدنة وتحذير أمريكي من الهجوم على رفح

مع الترقبِ الكبيرِ لنتائجِ المفاوضاتِ الرامية للوصولِ إلى اتفاقٍ يفضي إلى تحريرِ الرهائنِ …