04/02/2022

البطريرك الراعي يستقبل السياسي “صافي كالو” ووفداً من أمانة سر الجبهة السيادية

ضمن اللقاءات التي يعقدها البطريرك مار بشارة بطرس الراعي في الصرح البطريركي في بكركي، التقى بالممثل السياسي للشيخ بهاء الحريري، "صافي كالو"، حيث بحث معه ضرورة اجراء الانتخابات النيابية في موعدها، هذا واستقبل غبطته أيضاً وفداً من أمانة سر الجبهة السيادية، والذي قدم سلسلة من المقترحات للنهوض بلبنان.

استقبل البطريرك السرياني الماروني مار بشارة بطرس الراعي يوم أمس الخميس في الصرح البطريركي في بكركي، “صافي كالو” الممثل السياسي للشيخ بهاء الحريري.
وخلال اللقاء أكد “كالو” على أهمية دور الصرح البطريركي في الحفاظ على الأساس الميثاقي الإسلامي-المسيحي، وصون أمن واستقرار وازدهار لبنان، مشيراً إلى مواقف البطريرك الداعية للحياد وتطبيق اتفاق الطائف وحصر حمل السلاح بقوى الدولة وتنفيذ القرارات الأممية.
كما شدّد “كالو” على ضرورة إجراء الاستحقاقات الانتخابية في مواعيدها، لأنها الوسيلة الديمقراطية لتحقيق التغيير وإجراء الإصلاحات البنيوية على مختلف الأصعدة.
من جانبٍ آخر استقبل غبطته أيضاً وفداً من أمانة سر الجبهة السيادية، والذي قدّم سلسلة مقترحاتٍ كان أهمها الحياد والدفع باتجاه تفعيل دينامية القرارات الدولية، مقاومة مشاريع تذويب الهوية اللبنانية، ومنع تمادي الأفكار الدينية الراديكالية على اختلافها، والعمل على منع استدراج لبنان نحو مزيد من العزلة وإخراجه من المؤسسات الدولية الضامنة والجامعة.
وأكدت الجبهة السيادية على أنها ستنطلق بمشروع استعادة السيادة اللبنانية، بالتعاون مع جميع السياديين ولا سيما من خلال اعادة انبثاق السلطة عبر الانتخابات النيابية المقبلة، كما وقررت فتح أبواب الجبهة ومكاتبها خلال الفترة القادمة تفعيلًا للمساعي الهادفة لإنقاذ لبنان.

‫شاهد أيضًا‬

الراعي.. الفراغ الرئاسي يهدد الوحدة الوطنيةَ وسلامةَ المجتمع اللبناني

خلالَ ترؤسِهِ لقداسِ الأحد في الصرحِ البطريركيِّ في “بكركي”، أشار غبطةُ البطري…