07/02/2022

مسؤول أمريكي يكشف موقف بلاده من عودة دمشق للجامعة العربية

جدد نائب مساعد وزير الخارجية الأميركية إيثان جولدريتش، موقف بلاده من التطبيع مع نظام الأسد، وقال خلال مشاركته في ندوة "سوريا إلى أين؟" المقامة في العاصمة القطرية الدوحة: "لن نطبع العلاقات مع نظام الأسد وسنعزز المساءلة لانتهاكات حقوق الإنسان واستخدام الأسلحة الكيماوية

حضر ايثان غولدريتش، نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكي، امس الأحد، ندوة أقامتها المعارضة السورية في العاصمة القطرية الدوحة بعنوان “سورية إلى أين؟”.
وقال نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكي: “هذه الندوة ومثيلاتها مهمين جداً في تحقيق التوافق وفي تنفيذ القرارات الأممية المتعلقة بسوريا”.
وأضاف غولدريتش: “لا نؤيد جهود الدول التي تطبع مع نظام الأسد، ولن تطبع الولايات المتحدة مع النظام، كما أننا لا نؤيد عودة النظام السوري إلى الجامعة العربية”، وفق ما نقلته صفحة “سورية إلى أين”.
وبحسب جولدريتش، فإن حل الأزمة السياسية والإنسانية المتصاعدة في سوريا يكون بالاستناد إلى قرار مجلس الأمن الدولي 2254، الذي يعد الخريطة الوحيدة لإنهاء النزاع في سوريا وتأمين حياة تتسم بالرفاه للشعب السوري، وشدد على أن نظام بشار الأسد هو من يقوم بإعاقة العملية السياسية.
هذا وانطلقت في العاصمة القطرية الدوحة، يوم السبت، ندوة بعنوان “سورية إلى أين”، دعا إليها رئيس الوزراء السوري الأسبق، رياض حجاب.

‫شاهد أيضًا‬

وفد الإدارة الذاتية في الخارج يلتقي الحزب اليساري السويدي

أجرى وفدٌ من الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا لقاءً أمس، مع مسؤولين في ا…