17/02/2022

الكونغرس يحذر الإدارة الأمريكية من توقيع اتفاق نووي جديد مع إيران

وجه نوابٌ جمهوريون في الكونغرس الأمريكي، رسالةً تحذيريةً للرئيسِ "جو بايدن" وإدارتِه، من خطرِ إبرامِ صفقةٍ نوويةٍ جديدةٍ مع إيران، والإلغاءِ غيرِ المشروطِ للعقوباتِ المفروضةِ على نظامِها الحاكم.

رداً على المطالبِ التي وجهها وزيرُ الخارجيةِ الإيراني “حسين أمير عبد اللهيان” للكونغرس الأمريكي يومَ الأربعاء خلالَ تصريحٍ لصحيفةِ “فايننشال تايمز”، والتي تضمنت إصدارَ الكونغرس بياناً سياسياً يعلن فيه التزامَه بالاتفاقِ النووي، كجزءٍ من ضماناتِ العودةِ إليه، وجَّه مئتا نائبٍ جمهوريٍ في مجلسِ النوابِ الأمريكي رسالةً للرئيسِ “جو بايدن”، حثّوه فيها على عدمِ تقديمِ أيِّ ضماناتٍ لإيران بشأنِ برنامجِها النووي.
وحذروه من توقيعِ اتفاقٍ نوويٍ آخرَ مع السلطاتِ الإيرانيةِ دون موافقةِ المشرِّعين والكونغرس، معتبرين أنّه سيلقى نفسَ مصيرِ اتفاقِ عامِ ألفينِ وخمسةَ عشر، إذ سيكون مؤقتاً وغيرَ ملزم، على حدِّ تعبيرِهم.
كما شددَ النوابُ في رسالتِهم على أنَّ أيَّ تحركٍ لرفعِ العقوباتِ عن إيران، يجب ألا يتمَّ دون التحققِ من أنّ الأخيرةَ عوقِبت وحوسبت عن جميعِ أنشطتِها النوويةِ السابقةِ والحاليةِ غيرِ المعلنة، ومن أنّها فككت البنيةَ التحتيةَ النوويةَ والقدراتِ المتعلقةَ بالتخصيبِ بشكلٍ كامل.
وتأتي تلكَ الرسالةُ فيما يواصلُ أطرافُ الاتفاقِ النووي مفاوضاتِهم للتوصلِ لصيغةٍ مشتركة، وأيضاً فيما يحذرُ العديدُ من السياسيينَ من خطرِ التأخرِ في تحقيقِ ذلك، لما من شأنِه إعطاءُ وقتٍ لإيرانَ لتطويرِ سلاحٍ نووي.

‫شاهد أيضًا‬

لجنة أممية لتقصي الحقائق تكشف عن مقابر و”فضائع” قيد التحقيق في ليبيا

بعثة تقصي الحقائق في ليبيا التابعة الأمم المتحدة، قالت إن هناك “مقابر جماعية محتملة” لم يت…