19/02/2022

الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية تثمن أعمال منظمة نساء بيث نهرين في العراق

أصدرت الوكالةُ الأمريكيةُ للتنميةِ الدوليةِ تقريراً سلطت فيه الضوءَ على منظمةِ نساءِ "بيث نهرين"، وكيفيةِ عملِها وقدرتِها على التكيفِ مع الصعوباتِ والمجازرِ والصراعاتِ التي نجمت في العراق، وأكدت استمرارَها بدعمِ المنظمةِ لاستكمالِ أعمالِها.

على خلفيةِ الأعمالِ الخيريةِ والبرامجِ التوعويةِ والخدميةِ التي تنظمها منظمةُ نساءِ “بيث نهرين”، والتي تهدفُ لتمكينِ المرأةِ في المجتمعِ العراقي، أصدرت الوكالةُ الأمريكيةُ للتنميةِ الدوليةِ “USAID”، تقريراً تحدثت فيه عن تأسيسِ منظمةِ نساءِ “بيث نهرين” وإنجازاتِها والمعوقاتِ التي واجهت عملَها، حيث قالت إنّها تأسست عامَ ألفين واثنين وعملت على تمكين المرأة، رغمَ الصراعاتِ والنزاعاتِ المتعاقبةِ والمتواليةِ في العراق.
وأردفت الوكالةُ أنّه وبعدَ احتلالِ إرهابيي “داعش” لمناطقَ متفرقةٍ في العراق عامَ ألفينِ وأربعةَ عشر، وتهديدِهم الأقلياتِ الدينيةَ والعرقية، اضطرت المنظمةُ لتغييرِ مواقعِها في “قرقوش” و”برطلة” و”الموصل”، وبالتالي تناقصَ قدرتِها على العمل.
وأشارت الوكالةُ إلى أنّه وبعدَ دحرِ إرهابِ “داعش”، لم تمتلك المنظمةُ أيَّ نوعٍ من الدعمِ المادي والمعنوي والبشري لإعادةِ بناءِ هيكلِها التنظيمي وتطويرِ الإدارةِ والقيادةِ والمهاراتِ الإدارية، إلّا أنّها سخرت ما تملكُ من مواردَ محدودةٍ لتنفيذِ مشاريعَ تمكينيةٍ للنساء، وبناءً عليه، تم اختيارُ المنظمةِ من قبلِ الوكالةِ الأمريكيةِ لتلقي جائزةِ مبادرةِ الشراكةِ الجديدة، والتي بلغت نحوَ خمسةٍ وسبعينَ ألفَ دولار، والتي كانت فرصةً للمنظمةِ لإعادةِ بناءِ قدراتِها واستكمالِ أعمالِها.
ونوّهت الوكالةُ إلى أنّ نحوَ اثنَي عشرَ متدرباً من المنظمةِ تلقوا تدريباً ليصبحوا إداريين، وهذا ما ساهمَ بتحسينِ قاعدةِ معارفِ المنظمة، والاحتفاظِ بالموظفين الذين كانوا قد هاجروا لأسبابٍ مهنية.
وأكدت الوكالةُ في تقريرِها، أنّ الدعمَ مستمرٌ لمنظمةِ نساء “بيث نهرين”، التي تواصلُ حالياً نشاطاتِها وأعمالَها، لتمكينِ المرأةِ ودمجِها في المجتمع.

‫شاهد أيضًا‬

مخططات أردوغان الاستعمارية في الشمال السوري تُقابلُ باستنكار ومسيرات

بعدَ أيامٍ على تصريحاتِ الرئيسِ التركي “رجب طيب أردوغان” حولَ خطةِ حكومتِه إعا…