24/02/2022

تركيا تقتل السوريين على الحدود، وتُنشأ مراكز لمعالجة جرحى داعش بمناطقها

وثّق مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا مقتل 525 سورياً بينهم مئة طفل و 67 امرأة، على الحدود التركية من قبل قوات الجندرمة، في حين اعترف الإرهابي "عبد الله عبد الكريم عبد الله" الذي اعتقلته قسد، بأن تركيا لديها مراكز خاصة لمعالجة جرحى تنظيم داعش ومن ثم إعادتهم لسوريا.

وفقاً لإحصائياتٍ ذكرها مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا، فقد وصل عدد السوريين الذين قُتلوا برصاص قوات حرس الحدود التركية (الجندرمة) منذ بداية الحرب في سوريا وحتى اليوم، إلى 525 شخصاً، بينهم مئة طفل و 67 امرأة.
في حين بلغ عدد الجرحى والمصابين ممن تعرضوا لإطلاق نار أو اعتداء بالضرب من قبل الجنود الأتراك، اثناء محاولتهم عبور الحدود التركية، 1337 شخصاً.
مع استمرار تعرض سكان القرى السورية المتاخمة للحدود التركية، لإطلاق نار من قبل الجنود الأتراك، بحسب ما ذكر المركز.
ومن جانبها، ألقت الوحدات الخاصة في قوّات سوريا الديمقراطية القبض على إرهابي عراقي ينتمي لتنظيم داعش، على أحد حواجز مدينة الرقة عند محاولته الهرب من البادية السورية إلى داخل تركيا.
وخلال التحقيق مع الإرهابي المدعو “عبد الله عبد الكريم عبد الله” اعترف بانضمامه لتنظيم داعش عام 2017 وبأنه كان ينوي الهرب إلى تركيا لتلقي العلاج في مشافي منطقة أورفا أو غازي عنتاب، بعد تعرضه للإصابة جراء انفجار لغم بسيارة كان يستقلها على طرق أثريا-خناصر ببادية الرقة.
وكشف الإرهابي عن وجود مضافات خاصة لعناصر داعش في تركيا وأشخاص مسؤولين عن علاج إرهابي داعش ومن ثم إعادتهم إلى سوريا.

‫شاهد أيضًا‬

ضحايا وأضرار مادية جراء عاصفة مطرية قوية تضرب سوريا

افادت مصادر محلية بان منطقة الغاب والسقيلبية ومصياف غرب حماة شهدت هطول أمطار غزيرة مصحوبة …