27/02/2022

اختتام أعمال منتدى “آفاق مكافحة إرهاب داعش ومصير أسراه” بعدة توصيات

اختتمت امس أعمال منتدى “آفاق مكافحة إرهاب داعش ومصير أسراه” في مدينة السليمانية المنعقد برعاية ممثلية الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا في إقليم كردستان، بالتأكيد على ضرورة إنشاء محكمة دولية لمرتزقة داعش، والضغط على دولة الاحتلال التركي للانسحاب من المناطق المحتلة.

البيان الختامي لمنتدى آفاق مكافحة إرهاب داعش ومصير أسراه في مدينة السليمانية جاء فيه عدد من التوصيات تتمثل، بهجمات داعش الأخيرة على سجن غويران في الحسكة أثبتت أن داعش مازال نشطاً ويشكل خطراً على الأمن العالمي وذلك يحتم علينا ضرورة الوصول إلى رؤية مشتركة وإيجاد خطة عالمية لمواجهة خطر إرهاب داعش باعتباره تنظيماً مهدداً للأمنين الإقليمي والدولي.
إلى جانب ضرورة استمرار وزيادة الدعم من التحالف الدولي لقوات سوريا الديمقراطية لهزيمة داعش بشكل مستدام ولتحسين البنى التحتية للسجون ضمن المعايير الدولية لضمان عدم تكرار أحداث سجن الحسكة، و ضرورة إعادة عناصر داعش الأجانب وعوائلهم إلى بلدانهم وفق الإجراءات الإدارية المعمول بها في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا.
بالإضافة، أخذ الوضع الاقتصادي في مناطق الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا بعين الاعتبار وضرورة استثناء هذه المناطق من عقوبات قانون قيصر ودعم الإدارة الذاتية بشكل مباشر في إطار المشاريع التنموية، لأن الخلايا النائمة التابعة لداعش تستغل نتائج هذه العقوبات وتتمدد أكثر.
هذا وأضاف البيان في توصياته، إلى ضرورة استمرار الضغط على المجتمع الدولي لفتح معبر تل كوجر/اليعربية بما يفسح المجال أمام التنسيق الاقتصادي وحل الأزمة الإنسانية المتفاقمة

‫شاهد أيضًا‬

“قسد تُطيح بمرتزق لجيش الاحتلال التركي وإصابة آخر في ريف تل أبيض الغربي”

أكد المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية، أن قوات مجلس تل أبيض العسكري أحبطت محاولة تسل…