08/03/2022

إبراهيم مراد يرد على المتطاولين والمتهجمين على بكركي

في منشورٍ له على صفحته الرسمية في موقع الفيسبوك، ورداً منه على التهجم والتطاول من قبل أتباع إيران على البطريرك الراعي في بكركي عبر قلمٍ مأجور، قال رئيس حزب الاتحاد السرياني العالمي “إبراهيم مراد” إن بكركي مجد لبنان والكرامة والحرية أما المتطاولون فهم رمز الخيانة والعمالة.
وأضاف مراد، أن بكركي وسيدها والموارنة المقاومون الأحرار حفروا وطن الكرامة والحرية والمجد والعلم والثقافة والانفتاح والتطور، أما العملاء فقد حفروا مصيراً أسود وقتل واغتيالات وحروب لصالح المحور الشيطاني فأسروا شعباً ووطناً ووضعوه في مصافي الدولة الفاشلة.
وأكد مراد على أن الاستمرار بالعيش مع عملاء وخونة في وطنٍ واحد أصبح جريمةً لا تغتفر، مطالباً بضرورة اختيار اللبنانيين الشرفاء بين العيش تحت سلطة احتلال ثقافتها الموت وبين العيش ضمن دولة الكرامة والعدالة والحياة.

‫شاهد أيضًا‬

البطريرك بشارة الراعي يستقبل سفير بريطانيا في لبنان

في اطار العلاقات المشتركة بين البطريركية السريانية المارونية في لبنان, مع السفراء والسياسي…