09/03/2022

وفود لبنانية تدعم البطريرك بشارة الراعي خلال زيارات

زارت عدة وفود وشخصيات لبنانية البطريرك مار بشارة بطرس الراعي في الصرح البطريركي في بكركي, تاتي تلك الزيارات في اطار دعم البطريركية السريانية المارونية عقب تهجم وسائل اعلام تتبع لايران مؤخراً.

بعد ان هاجمت وسائل اعلام ايرانية البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي باتهامات كان قد نفا صحتها لاحقاً, وتاكيدا على دعم المواقف الوطنية للبطريرك الراعي في لبنان, قامت وفود سياسية وشخصيات لبنانية حكومية, يوم الثلاثاء, بزيارة البطريركية في بكركي.
حيث استقبل البطريرك الراعي النائب المستقيل “نعمة افرام”, واعتبر “افرام” أن بكركي كانت دوماً البوصلة والروح وملهمة الكيان وحجر الزاوية.
وكان من بين الزائرين، النائب “فريد الخازن” الذي اشار الى ان الواجب يقتضي ان يقفوا جانب غبطته في كل مواقفه الوطنية ونشاطه الذي يقوم به من أجل لبنان.
وختم الخازن قائلاً: “البطريركية المارونية تطرح اليوم عناوين عريضة تحمي سيادة واستقلال لبنان، والحريات فيه وتؤكد على مؤسسات الدولة وتطبيق القانون.
ورداً على موقفه من الاساءة التي تعرّضت لها بكركي من قِبل أحد الاعلاميين بالأمس قال: “للأسف الاساءة لبكركي هي إساءة للبنان، فمع احترامنا لجميع القوى السياسية ولكل المناطق والطوائف، فإن لبنان الذي نعرفه اليوم صنعته بكركي.
ولاحقاً التقى غبطته رئيس عام الرهبانية اللبنانية المارونية “نعمة الله الهاشم” يرافقه وفد من الرهبانية, وخلال الزيارة ايضاً شجب الاب “هاشم” الاصوات التي تتطاول على المقام البطريركي متناسية الدور الوطني والتاريخي للبطريركية المارونية.

‫شاهد أيضًا‬

تحذيرات أممية من تعميق النزاع بين حزب الله وإسرائيل

بعد استهدافِ مناطقَ بعيدةٍ عن الخطِ الأزرقِ الذي ترعاه الأممُ المتحدة، ويفصل بين إسرائيلَ …