14/03/2022

غرق تسعة عشر مهاجراً بينهم سوريين، قبالة الشواطئ الليبية

غرق تسعة عشر مهاجراً بينهم سوريين ومصريين في حادثة انقلاب زورقٍ قبالة الشواطئ الليبية، في حين تم إنقاذ ثلاثة مهاجرين وانتشال جثة واحدة فقط، ولايزال البحث جارياً عن المهاجرين الذين غرقوا في البحر.

في حادثةٍ ليست الأولى من نوعها، تعرض قاربٌ يحمل على متنه ثلاثةٌ وعشرين طالب لجوءٍ للانقلاب قبالة الشواطئ الليبية، مما تسبب بغرق تسعة عشر مهاجراً كانوا يسعون للوصول إلى الدول الأوروبية هرباً من الحرب والفقر.
وبحسب ما أفاد خفر السواحل الليبي فإن الزورق كان يحمل مهاجرين سوريين ومصريين انطلقوا من مدينة طبرق شرق ليبيا، حيث تم إنقاذ ثلاثة مهاجرين ونقلهم إلى المستشفى، في حين تم انتشال جثة واحدة فقط، وما تزال عمليات البحث جارية للعثور على بقية المهاجرين الذين غرقوا في البحر.
هذا ويشار إلى أن منظمة الهجرة الدولية كانت قد أعلنت عن غرق مئة واثنين وتسعين طالب لجوءٍ على الأقل، في البحر الأبيض المتوسط خلال شهري كانون الثاني وشباط من العام الحالي.

‫شاهد أيضًا‬

الشاب السرياني يوهانس حنا يتأهل لبطولة أوروبا في الكيك بوكسنغ.

بعد جهودٍ كبيرة بذلها وعدة مبارياتٍ شارك بها، تمكن الشاب السرياني السوري يوهانس رومولوس حن…