28/03/2022

إيران تكشف عن أطماعها التوسعية في سوريا

كشفت مصادر محلية عم قيام مليشيات الحرس الثوري الإيراني بالاستيلاء على بئر غاز واقع شمال تدمر وهو بئر زملة المهر 1، في الوقت الذي تعمل فيه المليشيات على تدريب عناصرها في بادية التبني على كيفية استخدام الطائرات المسيرة، كما تسعى إيران لإقامة معمل تصنيع الحديد في حماة.

يوماً بعد يوم تثبت إيران مساعيها ومطامعها في التوغل أكثر داخل الأراضي السورية، وزيادة نفوذها والاستيلاء على مواقع هامة في البلاد والاستفادة من الحرب الدائرة في سوريا، بموافقة ورضى من النظام السوري الذي لا يحرك ساكناً أمام الانتهاكات الإيرانية.
حيث أفادت مصادر مطلعة أن ميليشيا “الحرس الثوري” الإيراني استولت على بئر غاز “زملة المهر 1” الواقع شمال تدمر، وقامت بطرد عمال الورش المتخصصة والتابعة لمؤسسة النفط السورية من الموقع، واستولت بذلك على الحقل والمعدات.
في حين بدأت مليشيات الحرس الثوري الإيراني بتدريب عناصرها من ميليشيات (حزب الله ولواء فاطميون وحركة النجباء)، على استخدام الطائـرات المسـيرة، وذلك في بادية التبني غرب ديرالزور.
وبحسب المصادر فقد استقدمت الميليشيات عشر طائرات مسيرة (إيرانية الصنع) من مستودعات مدينة تدمر.
من جانبٍ آخر كشفت مصادر محلية عزم شركة إيرانية على إقامة معمل لتصنيع الحديد الاسفنجي وتطوير القضبان، وإقامة شركة في مجال الطاقات البديلة إلى جانب تصنيع العنفات الريحية في مدينة حماة السورية.

‫شاهد أيضًا‬

مؤسسات شعبنا تنظم ندوة حوارية عن اللغة السريانية في الحسكة

مع قربِ حلولِ اليومِ العالمي للغةِ الأم، المصادفِ للحادي والعشرين من شباط من كلِّ عام، نظم…